ظفر البريطاني أندي موراي بلقب بطولة ويمبلدون الانكليزية لكرة المضرب، ثالثة البطولات الاربع الكبرى، اثر فوزه على الصربي نوفاك ديوكوفيتش الاول 6-4 و7-5 و6-4 في المباراة النهائية. وهذا اللقب الثاني الكبير في مسيرة موراي بعد فوزه بنهائي بطولة «فلاشينغ ميدوز» الأميركية العام الماضي على حساب ديوكوفيتش بالذات. وبات موراي اول بريطاني يعتلي منصة التتويج في بطولة ويمبلدون منذ عام 1936 حين توج فريد بيري باللقب، علماً بأنه خسر نهائي العام الماضي أمام السويسري روجيه فيديرر.

من جهته، فشل ديوكوفيتش في تحقيق لقبه الثاني في ويمبلدون في مباراته النهائية الثانية بعد الاولى عام 2011، ليتوقف عدد ألقابه في البطولات الكبرى عند 6 ألقاب.
ولدى السيدات، احرزت الفرنسية ماريون بارتولي، المصنفة خامسة عشرة، اللقب بفوزها على الالمانية سابين ليسيكي الثالثة والعشرين 6-1 و6-4، في المباراة النهائية.
واحتاجت بارتاولي التي خاضت النهائي الثاني في ويمبلدون وفي بطولات «الغراند شيليم» ايضاً بعد 2007، الى ساعة و21 دقيقة لإحراز لقبها الاول الكبير، وباتت ثالث فرنسية تتوج في البطولات الكبرى بعد ماري بيرس عام 2000 في «رولان غاروس»، واميلي موريسمو عام 2006 في ويمبلدون. وكانت ليسيكي مرشحة اكثر من منافستها الفرنسية بعد خروج المصنفات الأوليات مثل البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا الثانية والروسية ماريا شارابوفا الثالثة من الادوار الاولى، وخصوصاً بعد ان أقصت بطلة العام الماضي الاميركية سيرينا وليامس الاولى عالمياً في الدور الرابع، ووصيفتها البولونية انييسكا رادفانسكا الرابعة في نصف النهائي.