أدى احتفال جماهير ليستر سيتي، متصدر الدوري الإنكليزي لكرة القدم، بهدف في مرمى نوريتش إلى هزة أرضية بسيطة في المدينة، بحسب ما ذكرت مجموعة من طلاب الجيولوجيا.

ووضعت مجموعة من جامعة ليستر أجهزة لمراقبة الزلازل في مدرسة قريبة من ملعب "كينغ باور استاديوم" في ليستر. وعندما سجل الأرجنتيني ليوناردو أولوا هدف الفوز في مرمى نوريتش الشهر الماضي في الدقيقة 89، أطلقت احتفالات جماهير ليستر هزة أرضية صغيرة بلغت قوتها 0,3 درجة على مقياس ريختر.
وقال ريتشارد هويل طالب السنة الأولى: "بعد أيام من وضع الجهاز في المدرسة وتحليل البيانات، لاحظنا تحرك الخطوط خلال مباريات كرة القدم المقامة على ملعب ملاصق". وأضاف: "بعد التدقيق لاحظنا ارتباطاً قوياً بين الوقت المحدد للتغيرات وتوقيت تسجيل ليستر هدفه على أرضه".