توِّجت الأميركية سيرينا وليامس، المصنفة أولى، بلقب فردي السيدات في بطولة «فلاشينغ ميدوز» الأميركية لكرة المضرب، آخر البطولات الأربع الكبرى، بفوزها على البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا الثانية 7-5 و6-7 و6-1، في المباراة النهائية.

ورفعت سيرينا رصيدها من الألقاب الكبيرة الى 17 لقباً وعادلت بذلك رقم السويسري روجيه فيديرر.
وأعادت سيرينا ذكريات نهائي الموسم الماضي وحافظت على لقبها، محققة فوزها الثالث عشر على البيلاروسية مقابل هزيمتين.
وباتت سيرينا أول لاعبة مصنفة أولى تحرز لقب هذه البطولة منذ البلجيكية جوستين هينان عام 2007، كما أنها أول لاعبة تنجح في الدفاع عن لقبها منذ أن حققت هذا الإنجاز البلجيكية الأخرى كيم كلايسترز عام 2010.
وبدأت المجموعة الأولى بخسارة كل من اللاعبتين إرسالها الأول، ثم استولت الأميركية على إرسال منافستها في الشوط الحادي عشر وأنهتها 7-5 في 59 دقيقة.
وفي المجموعة الثانية، خسرت أزارنكا إرساليها الأول والثالث بعدما ارتكبت في الأخير 3 أخطاء مزدوجة وتخلفت 1-4، ثم استولت على إرسال الأميركية في الشوط السادس وقلصت الفارق الى 2-4، ثم في العاشر وأدركت التعادل 5-5.
وسرعان ما خسرت أزارنكا إرسالها في الشوط التالي، وكذلك فعلت سيرينا ليقع التعادل مجدداً 6-6، واحتكمتا الى شوط فاصل انتهى لمصلحة البيلاروسية التي أنهت المجموعة في ساعة و10 دقائق وعادت من بعيد بعدما كانت على وشك الخسارة.
وفي المجموعة الثالثة، كسبت كل من اللاعبتين إرسالها الأول (1-1)، وتقدمت سيرينا على إرسال منافستها 3-1، وعلى إرسالها 4-1 كما في المجموعة الثانية.
وقدمت أزارنكا هدية جديدة للأميركية بخسارتها الإرسال مجدداً وتخلفت 1-5، ثم خسرت المجموعة 1-6 وفوّتت الفرصة للعام الثاني على التوالي.