فرض ثنائي فريقي «مرسيدس جي بي» و«ريد بُل رينو» حضوره على حلبة «باي مارينا» أمس، في جولتي التجارب الحرة للسباق الليلي لجائزة سنغافورة الكبرى، وهو المرحلة الـ 13 من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1.

في الجولة الأولى، تصدّر البريطاني لويس هاميلتون سائق مرسيدس التجارب بعدما تفوّق على ثنائي ريد بُل، حيث سجل البطل الفائز بسباق سنغافورة عام 2009، 1.47.055 دقيقة، متقدّماً بفارق 0.365 ثانية على الأوسترالي مارك ويبر سائق ريد بُل، بينما جاء زميل الأخير الألماني سيباستيان فيتيل بطل العالم ومتصدر ترتيب بطولة السائقين في المركز الثالث بعدما سجل 1.47.885 د.
واحتل سائق مرسيدس الآخر الألماني نيكو روزبرغ المركز الرابع بتسجيله 1.48.239 د.
وظهر الفنلندي كيمي رايكونن بقوة أيضاً باحتلاله المركز الخامس أمام زميله الفرنسي رومان غروجان الذي جاء سادساً.
وفشل الإسباني فرناندو ألونسو سائق فيراري في ترك بصمة بعدما اكتفى بالحصول على المركز السابع بفارق 1.307 ثانية عن الأول.
وفي جولة التجارب الثانية، دانت السيطرة لثنائي ريد بُل، إذ حلّ في المركز الأول مسجلاً 1.66.249 د، متقدماً على ويبر بفارق 0.604 ث، بينما تقدّم روزبرغ إلى المركز الثالث بفارق 1.009 ث، متفوّقاً على هاميلتون الذي حلّ رابعاً بفارق 1.119 ث.
كذلك، تقدّم غروجان على رايكونن في هذه الجولة بحلوله خامساً مقابل احتلال الفنلندي المركز الثامن خلف ألونسو الذي حسّن من زمنه في هذه الجولة، فحلّ سادساً أمام سائق ماكلارين مرسيدس البريطاني جنسون باتون الذي جاء في المركز السابع.
وتقام التجارب الرسمية اليوم الساعة 16.00 بتوقيت بيروت، والسباق غداً الساعة 15.00.