ضم فريق وليامس، الذي ينافس في بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، إلى صفوفه السائق السابق في الفئة الأولى، الإسكوتلندي بول دي ريستا، ليصبح السائق الإحتياطي الرسمي في موسم 2016 بداية من سباق أوستراليا هذا الأسبوع.

وحل الإسكوتلندي البالغ 29 عاماً مكان الألماني أدريان سوتيل في موقع السائق الإحتياطي للسائقين الأساسيين البرازيلي فيليبي ماسا والفنلندي فالتيري بوتاس.
وشارك دي ريستا في بطولة العالم على مدار ثلاثة مواسم مع فريق فورس إينديا في الفترة من 2011 وحتى 2013 وكانت أفضل نتيجة حققها حلوله في المركز الرابع.
وقال السائق الإسكوتلندي في بيان: "سيكون عاماً مزدحماً في ظل مشاركتي مع فريق مرسيدس في البطولة الألمانية للسيارات السياحية إضافة لمشاركتي في بطولة العالم لفورمولا 1 كسائق احتياطي".
وأضاف: "سأعطي دعمي الكامل لكلتا المشاركتين وأتطلع قدماً للإمكانات المثيرة التي أمتلكها هذا العام".
من جهة أخرى، تحدث ماسا عن خوضه موسمه الخامس عشر في بطولة العالم، وقال في هذا الصدد: "إنها ليست استراتيجية أو فلسفة للبقاء، أريد أن أحقق الأفضل كل عام، وهذا ربما السبب في أنني لا أزال هنا".
وأضاف السائق البرازيلي: "عندما أنظر إلى الوراء أقول إن عامي الأول في الفورمولا 1 كان حقاً للبقاء أكثر من الآن. وقتها، كنت مطالباً بأن أثبت للأشخاص بأنني مؤهل لأكون هنا، أما الآن، فأعتقد أن الكل يعلم ذلك وأريد أن أقدم موسماً أفضل من الممكن".