كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» أن منتخبات إسبانيا والبرازيل وألمانيا وكولومبيا وبلجيكا وسويسرا والأرجنتين ستكون ضمن منتخبات المستوى الأول في قرعة مونديال البرازيل 2014 المقررة في 6 كانون الأول المقبل في مدينة سلفادور دي باهيا.

وارتأى «الفيفا»، خلافاً للسابق عندما كان يعتمد على نتائج المنتخبات في النسخ الثلاث الأخيرة من نهائيات كأس العالم، الاعتماد على تصنيفه لشهر تشرين الأول 2013 لتوزيع المنتخبات على مختلف المستويات.
كذلك اعتمد الاتحاد الدولي تصنيف المنتخبات الثمانية التي تأهلت الى الملحق، فوضعت البرتغال واليونان وأوكرانيا وكرواتيا في المستوى الأول، وفرنسا وآيسلندا ورومانيا والسويد في الثاني. وذكر الاتحاد الدولي أن القرعة ستقام الاثنين المقبل في زيوريخ، مشيراً الى أن المنتخبات المصنفة في المستوى الأول لن تملك بالضرورة أفضلية استضافة مباراة الإياب على أرضها، بل إن القرعة ستحدد ذلك. وستلعب المباريات في 15 تشرين الثاني ذهاباً و19 منه إياباً.
وكانت التصفيات الأوروبية قد اختتمت بتأهّل تسعة منتخبات بشكلٍ مباشر، في حين ستخوض ثمانية أخرى الملحق. والمنتخبات التسعة هي: بلجيكا، إيطاليا، ألمانيا، هولندا، سويسرا، روسيا، البوسنة، إنكلترا وإسبانيا.
وحرم نظام التصفيات الأوروبية منتخب الدنمارك من المشاركة في الملحق، باعتباره صاحب أسوأ سجل بين المنتخبات التي احتلت المركز الثاني في التصفيات.
ويقوم النظام في أوروبا على حسم نتيجة مباراتي أصحاب المركز الثاني في المجموعات الثماني الأولى، مع أصحاب المركز الأخير، وذلك لتعويض الفارق مع المجموعة التاسعة، التي تضمّ خمسة منتخبات فقط. ونتيجة هذه الحسابات، تمّ حسم النقاط الست التي حصلت عليها الدنمارك من فوزيها على مالطا متذيّلة المجموعة الثانية (فازت ذهاباً 2-1 و6-0 إياباً) ليصبح رصيدها 10 نقاط، وهو الأسوأ بين أصحاب المركز الثاني في بقية المجموعات.
وتأهلت عن قارة أميركا الجنوبية منتخبات الأرجنتين وكولومبيا وتشيلي والإكوادور والبرازيل (البلد المنظم) مباشرة الى النهائيات، فيما تخوض الأوروغواي الملحق ضد الأردن.
وأنهت الأرجنتين التصفيات في المركز الأول برصيد 32 نقطة، تليها كولومبيا بـ 30، وتشيلي بـ 28، والإكوادور بـ 25، والأورغواي بـ 25 أيضاً.
وحجزت الإكوادور بطاقتها رغم تساويها بالرصيد مع الأوروغواي وذلك بسبب فارق الأهداف، إذ للإكوادور + 4، أما الأوروغواي فتلقت 25 هدفاً وسجلت مثلها، وبالتالي فإن رصيدها (0).
أما في تصفيات الكونكاكاف (أميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي)، فتأهلت هندوراس لتقف الى جانب الولايات المتحدة وكوستاريكا.
في المقابل، نجحت المكسيك في اقتناص بطاقة الملحق لتلعب مع نيوزيلندا.
ومن تداعيات تصفيات المونديال، استقالة المدرب إيغور ستيماتش من تدريب منتخب كرواتيا، حيث تمّ تعيين نيكو كوفاتش بديلاً له، وإقالة بولونيا لمدرب منتخبها فالديمار فورناليك عقب الفشل المونديالي.
في المقابل، تتجه روسيا إلى تمديد عقد الإيطالي فابيو كابيللو حتى 2018 بعد النجاح في التأهل الى النهائيات.
واعتبر وزير الرياضة الروسي فيتالي موتكو في تصريح لوكالة «آر - سبورت» الروسية أن كابيللو «يعمل بشكل جيد جداً مع المنتخب وساهم في تألق العديد من اللاعبين الشباب. لديه اتصالات جيدة مع الأندية الروسية، وأعتقد أن بإمكانه تقديم الشيء الكثير لنا».