بدا السائق البريطاني لويس هاميلتون كأنه استسلم لسيطرة فريق «ريد بُل رينو» على بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، اذ رأى أن فريقه «مرسيدس آي أم جي» لن يتمكن من فرض حضوره على ريد بُل والفوز بأيّ سباق حتّى نهاية الموسم الحالي.

وفي سؤال لهاميلتون هاميلتون عمّا إذا كان يعتقد بوجود فرصة حقيقية للفوز بسباقٍ آخر هذه السنة، أجاب سائق مرسيدس: «كلا، لقد توقفنا عن تطوير السيارة، وفريق ريد بُل يسبقنا بأشواط». وتابع: «هذا الأمر لن يحدث، لكن يمكننا الحصول على بعض النقاط المهمة جداً، إذ أعتقد أن بإمكاننا الوجود على منصة التتويج من جديد».
وكان فيتيل قد فرض سيطرته في النصف الثاني من البطولة، إذ أحرز خمسة انتصارات متتالية، وهو ينوي تأكيد أفضليته في الهند في حال إحراز بطولته الرابعة على التوالي. ولا يرى هاميلتون سبباً يمنع فيتيل من الفوز بجميع السباقات المتبقية، إذ قال: «إذا لم يواجه مشاكل، فإنه سيفعل ذلك على الأرجح».
من جهة أخرى، اعترف فريق فيراري بأن المركز الثاني الذي يحتله على لائحة ترتيب بطولة الصانعين سيكون في خطر في المراحل الأخيرة من البطولة.
وكان فيراري قد وسّع الفارق مع مرسيدس الى 10 نقاط بعد سباق جائزة اليابان الكبرى في نهاية الأسبوع الماضي، لكن رئيس الفريق الايطالي ستيفانو دومينيكالي قال ان المعركة باتت الآن مع مرسيدس ولوتوس، مشيراً الى «أنّها معركة متقاربة جداً، ونحن بحاجة الى تحسين السيارة، ويمكننا فعل ذلك».
وتابع: «نحن بحاجة الى تحسين السيارة في التجارب التأهيلية، ونعلم أنها ستكون مهمة صعبة. كما نرى الآن، فإن المركز على الانطلاقة وبعد لفّات قليلة مهم جداً لنتيجة السباق النهائية».
كذلك اعترف دومينيكالي بأن فريقه سيحاول جلب تحديثات جديدة للحفاظ على المركز الثاني: «إذا كنا نريد المنافسة على المركز الثاني، فإن من المهم تحسين السيارة. هناك بعض القطع التي يمكننا جلبها للسباقات القليلة المقبلة، وسنحاول أيضاً العمل على تحسين سرعة السيارة للتجارب التأهيلية».
وختم قائلاً: «أعلم أنها ستكون مهمة صعبة لأن ريد بُل سريعة جداً، ولأن مرسيدس تملك أفضلية على مدار اللفّة الواحدة. ولكن هذا هو هدفنا».