نفى رئيس بوروسيا دورتموند الألماني، هانز يواكيم فاتسكه، سعي ناديه لبيع قلب الدفاع ماتس هاميلس الى برشلونة الاسباني في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة بعدما فقد الفريق سلسلة من اللاعبين الكبار في المواسم الأخيرة.

وصرح فاتسكه: «بالنظر الى هاميلس لا توجد قصة. لا يوجد أي شيء على الاطلاق».
وكان هاميلس آخر لاعب من دورتموند تربطه تقارير اعلامية بالانتقال الى الخارج بينما وجد النادي الالماني بطل اوروبا عام 1997 نفسه مرة أخرى في دائرة الضوء بفضل أسلوب لعبه الهجومي الجذاب.
وأضاف فاتسكه: «لا يوجد أي قلق بشأن فترة الانتقالات الشتوية لأن اللاعب الذي ليس لديه عقد، يستطيع الرحيل، لكننا نحن من يحدد ما اذا كان أي لاعب يرتبط بعقد يمكنه الرحيل أو لا وأعتقد أننا اوضحنا هذا الموقف بكل جلاء في موضوع المهاجم البولوني روبرت ليفاندوفسكي».
ويستمر عقد هاميلس مع ناديه حتى 2017.
وقال فاتسكه إن انتقال اللاعبين أمر طبيعي لكن دورتموند سيحرص على عدم الاستغناء عن أكثر من لاعب واحد مهم في الموسم. ومضى قائلاً «كنا دائماً نتخلى عن لاعب واحد كل موسم وليس أكثر. لا يوجد فريق في العالم لا يبيع لاعبين»، وأضاف «لا يمكنك أن تلعب عشر سنوات بالفريق نفسه. اذا كنت تمتلك الثقة فأنت قادر على فعل شيء لايقاف التسرب حتى تستطيع أن تنجح. نتخذ قرارات بعد التخطيط بكل حرص واهتمام حول كيفية التطور».
ويأتي هذا الكلام بعدما فقد دورتموند اسماء كبيرة في المواسم الأخيرة، إذ انضم الياباني شينجي كاغاوا الى مانشستر يونايتد الانكليزي والتركي نوري شاهين الى ريال مدريد الاسباني، قبل عودته للفريق في بداية هذا الموسم، والباراغوياني لوكاس باريوس الى الصين وماريو غوتزه الى بايرن. وقال فاتسكه «استبدلنا نوري بايلكاي غندوغان، وباريوس بليفاندوفسكي، وكاغاوا برويس. نحن ناجحون للغاية في سد الفجوات بلاعبين قدراتهم كبيرة».
من جهة اخرى، أكد «الأسطورة» الارجنتيني دييغو ارماندو مارادونا انه يرغب في تدريب نابولي عند رحيل المدرب الإسباني رافايل بينيتيز عنه، موضحاً انه اذا كان لا يدرب في الوقت الراهن فإن الامر لا يتعلق بمسألة اقتصادية، بل لأن اصحاب الاندية يخشونه. وصرح مارادونا لصحيفة «لاغازيتا ديللو سبورت» الايطالية: «ارغب في تدريب نابولي عند رحيل بينيتيز لكني ارى ان رجال الاعمال في كرة القدم يعتقدون ان مارادونا لا يتوافق معهم ولذا فإنني لا ادرب في الوقت الراهن. الامر لا يتعلق بمسألة اقتصادية، بل انهم يخشونني». وكان مارادونا قد لعب في نابولي بين عامي 1984 و1991.




لوف باق مع ألمانيا حتى 2016


ذكر الاتحاد الألماني لكرة القدم أنه تم تمديد عقد مدرب المنتخب يواكيم لوف حتى عام 2016. واستلم لوف (53 عاماًَ) تدريب «ناسيونال مانشافت» بعد حلول ألمانيا ثالثة في مونديال 2006 على ارضها، وقادها إلى نهائي كأس اوروبا 2008 والمركز الثالث في مونديال 2010 ثم نصف نهائي كأس اوروبا 2012. ويأتي هذا الإعلان بعد ان ضمنت المانيا تأهلها الى مونديال البرازيل 2014 بسجل مميز حيث حققت تسعة انتصارات وتعادلاً في 10 مباريات. كما تم تمديد عقدي مدير المنتخب اوليفر بيرهوف ومدرب الحراس اندرياس كوبكه لمدة عامين، فيما سيتخلى مساعد المدرب هانزي فليك عن منصبه بعد المونديال ليستلم مهمة المدير الرياضي.