اعتبر مدير فريق ريد بُل رينو النمسوي كريستيان هورنر أن السائق الألماني سيباستيان فيتيل يملك من الموهبة ما قد يمكّنه من تحطيم الرقم القياسي لمواطنه ميكايل شوماخر لعدد مرات الفوز ببطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1 بعدما أصبح أصغر سائق سنّاً في الفئة الأولى يفوز باللقب أربع مرات.

ولا يزال فيتيل في الـ 26 من عمره، وقد حقق انتصاره الرقم 36 في 117 سباقاً، شارك فيها ليخطف اللقب الرابع له على التوالي في بطولة العالم، مقابل 91 انتصاراً لشوماخر مع بينيتون وفيراري في 307 مشاركات.
وعندما غادر شوماخر فيراري في 2006، اعتقد كثيرون أن أرقامه القياسية ستبقى لسنوات طويلة، لكن هورنر ردّ على سؤال بشأن احتمال تحطيمها قريباً بقوله: «عدد الانتصارات التي حققها شوماخر كانت مذهلة». وأضاف: «هناك أشياء كثيرة جداً في الرياضة تحدّد هذا الأمر، الأمر يعتمد أيضاً على استخدامك للسيارة المناسبة، لكن من ناحية الموهبة لا أجد ما يمنع على الإطلاق فيتيل من تحطيم أرقام شوماخر».
وتابع هورنر: «أعتقد أن سيباستيان نضج كثيراً هذا العام، وخاصة في ما يتعلق بطريقة القيادة والأسلوب الذي يقدّمه، كان أفضل أعوامه على الإطلاق، ومستواه يرتفع باستمرار».
وقد هنأ الإسباني فرناندو ألونسو سائق فيراري منافسه فيتيل، قائلاً: «أهنئ فيتيل بالفوز، كان السائق الألماني قوياً للغاية ومسيطراً على معظم السباقات وخصوصاً في النصف الثاني من الموسم». وتابع: «يستحق فريق ريد بُل الفوز باللقب العالمي، وينبغي علينا أن نبدأ التفكير بشأن الموسم المقبل، وجعل الأمور أكثر صعوبة على فيتيل وريد بُل»، متعهداً بحصول فيراري على المركز الثاني في بطولة الصانعين على حساب فريق مرسيدس جي بي.