عزز الرياضي صدارته لترتيب دورة حسام الدين الحريري الـ 23 لكرة السلة، التي تقام بنظام الدوري من مرحلة واحدة في دورها الاول بفوزه على المتحد طرابلس 79 - 55، مؤكداً حضوره القوي في حملة دفاعه عن اللقب، فيما سيعمل المتحد، الذي جلس على مقاعد احتياطه لاعبه الجديد حسان وايتسايد، دون ان يشارك، على المحافظة على المركز الثاني، ليلعب في نصف النهائي مع ثالث الترتيب، وفي مباراة ثانية فاز هوبس على الانترانيك 70-48.

ففي مباراة الصدارة، كانت البداية صاروخية للرياضي بقيادة جان عبد النور واسماعيل احمد مع التقدم (14-0) وهو ما لم يكن احد يتوقعه، وخصوصاً ان الفريق الطرابلسي دخل اللقاء وعينه على الفوز والصدارة، فاحتاج لاعبوه الى وقت طويل للخروج من الصدمة مع افتتاح الاميركي سامي مونرو سجل نقاطهم، فبدأ اداؤهم يتحسن، وأخذوا يبادلون لاعبي الرياضي التسجيل من دون التمكن من تقليص الفارق، الذي رسا على 15 نقطة في نهاية الربع الاول.
مشهد الربع الاول تكرر في بداية الثانية، حيث تأخر تسجيل المتحد ثلاث دقائق ونصف دقيقة مع فارق ان الرياضي اضاف 8 نقاط فتقدم (35-12) رد عليها الفريق الطرابلسي بـ 7 متتالية، مقلصاً الفارق والنتيجة (35-19) ليسارع المدرب السلوفيني سلوبودان سوبوتيش الى طلب «تايم اوت» للرياضي، لتعود السيطرة كما كانت للفريق الاصفر الذي رفع الفارق مع نهاية الربع الثاني والشوط الاول الى 16 نقطة (43-27).
افضلية الرياضي بقيت ترجمتها على ارض الملعب على الرغم من البداية الجيدة للمتحد مطلع الربع الثالث، حيث سرعان ما بانت خطورة الرياضي في «الفاست بريك» مع احمد ابراهيم وسيطرة روي سماحة تحت السلة، فارتفعت النتيجة الى (51-33) تلاها «تايم اوت» للمدرب جو مجاعص لم يوقف «نهم» لاعبي الرياضي على التسجيل (57-35)، قبل ان ينتهي الربع الثالث (66-44).
صورة الربع الاول تكررت في الربع الاخير، على الرغم من كون الرياضي لعب بثلاثة لاعبين احتياطيين، فمرت 6 دقائق قبل ان يسجل المتحد سلة اضافية عبر مروان زيادة، وبدا ان المتحد يريد انهاء المباراة من دون اصابات، حيث بقي اساسيوه على مقاعد الاحتياط لتنتهي المباراة بنتيجة (79-55).
توزعت نقاط الرياضي على جميع اللاعبين، فكان افضل مسجل احمد ابراهيم 15 نقطة، واضاف كل من جان عبد النور وعلي حيدر 12 نقطة وروي سماحة 11 نقطة وامير سعود 8 نقاط واسماعيل احمد 7 نقاط، ومن المتحد سجل الاميركي سامي مونرو 14 نقطة، واضاف باسل بوجي 10 نقاط. وكان هوبس قد فاز في المباراة الاولى على الانترانيك 70-48، وهو الفوز الثاني له في الدورة بعدما كان قد فاز في المباراة الافتتاحية على المتحد طرابلس.
المباراة لم تكن لتؤثر الا في تأكيد ترتيبهما في المركزين الاخيرين السادس والسابع، لكن من الممكن للأول ان يحسنه دون اي امل في التأهل الى المربع الذهبي، فيما الثاني تأكد احتلاله المركز الاخير للدورة.
وكان الاميركي كوري ويليامس افضل مسجل لهوبس برصيد 22 نقطة ومن هوبس سجل برند روزالدوفيتش 19 نقطة.
وفاز أمس التضامن الزوق على هوبس 78 - 53.