لا تخفى على أحد الشعبية الكبيرة التي يحظى بها نادي ميلان الإيطالي، فهو النادي الأكثر تتويجاً في العالم بالبطولات الخارجية (القاريّة) بثمانية عشر لقباً، ويقبع في المركز الثاني خلف ريال مدريد الاسباني بعدد ألقاب المسابقة الأوروبية الأهم، دوري أبطال أوروبا، بسبعة ألقاب (حصد خمسة منها في آخر 25 سنة) وكذلك ثانياً في عدد ألقاب الدوري الايطالي بعد يوفنتوس (18 لقباً). ميلان ضم منذ نشأته في 1899 الكثير من النجوم والأساطير الذين زخرت بهم ملاعب كرة القدم (فان باستن، شيفتشنكو، مالديني، باريزي، نوردال، وياه، ابراهيموفتش، كاكا، الخ ..)، فكان ذلك سبباً اضافياً في ازدياد عدد جماهير إي. سي. ميلان حول العالم الى أكثر من 130 مليون مشجع. ولكن اللافت كان ان تصبح رابطة تضم بضعة آلاف في لبنان، رسميّة، أي معترف بها من النادي الايطالي أنها الرابطة الرسمية للفريق في لبنان.

وتأسّست رابطة مشجّعي ميلان في لبنان (AC Milan Fans in Lebanon) في العام 2007 من خلال مجموعة تعشق النادي اللومباردي، وكبرت شيئاً فشيئاً لتضم آلاف المشجعين من مختلف المناطق اللبنانية ومن مختلف الطوائف. والهدف الرئيسي لهذه الرابطة هو متابعة اخبار النادي وتشجيعه محلياً أو السفر الى ميلانو لمتابعة مبارياته بالاضافة الى محاولة استضافة بعض نجومه في لبنان (الهولندي اوربي ايمانويلسون) والقيام بأنشطة تحمل اسم الفريق الايطالي كالمشاركة في دورات كرة القدم وتعريف مشجّعي اللعبة على النادي الايطالي والتواصل مع اللاعبين واساطير الفريق عبر وسائل التواصل الاجتماعي حيث قام العديد منهم بـ «Follow» لعنوان الرابطة على «Twitter» و«Instagram» (اليساندرو نيستا، فرانكو باريزي، نايجل دي يونغ، أندريا بولي) بالاضافة الى اللقاءات الدورية ما بين أعضاء الرابطة لمشاهدة مباريات الفريق (حوالي 400 مشجع اجتمعوا لمشاهدة مباراة برشلونة) ومناقشة احوال الفريق، إذ إنّ الرابطة تضمّ مشجّعين عريقين للفريق الايطالي (جيليو وماريو زينون، علي خريباني، نعمة الحنون، حسين قليط، حسن علامة، عباس حلباوي، حسين فرحات، هادي أبو حسان، حمزة حمود، تييري خليفة، ريا زوين وغيرهم).
وبعد تكاتف الجهود والتواصل المستمر، وافق ميلان على اعطاء الرابطة في لبنان صفة «الرسميّة»، لتحقق بذلك انجازاً لكونها الرابطة العربية الاولى لـ«الروسونيري» والآسيوية الثانية بعد اندونيسيا. ولم تكن الرحلة سهلة لتحقيق هذا الانجاز، لكون المعاملات التي يتبعها النادي الايطالي تصعّب كثيراً من مهمة الاشخاص الذين ينوون تأسيس رابطة للفريق في أي بلد، اذ يشترط النادي حصول انتخابات لاختيار رئيس الرابطة ونائبه وأمين السر و7 مستشارين بالاضافة الى دفع رسوم سنوية للنادي في ايطاليا والسفر الى هذا البلد لحضور انتخابات هيئة مشجعي النادي، فضلاً عن القيام بأنشطة دورية تفيد سمعة النادي الايطالي وارسالها تباعاً الى مقر النادي في ميلانو، وآخرها كان الخبر الذي شغل وسائل الاعلام المحلية والعربية والايطالية والعالمية حول الفتى اللبناني، باولو مالديني شريف، الذي يحمل اسم قائد ميلان التاريخي باولو مالديني، حيث تهافتت وسائل الاعلام لاجراء لقاء مع الفتى وأهله.
وبعد ترتيب سائر الأمور، سافر رئيس الرابطة، عباس حلباوي، الى ميلانو للحصول على الاوراق الرسمية المعتمدة، والتقى بنائب رئيس ميلان، ادريانو غالياني، وكذلك نجم الفريق اللومباردي السابق، الاوكراني اندريه شيفتشنكو، واغلب لاعبي الفريق الحالي حيث سلّمهم قمصان تحمل شعار رابطة مشجعي ميلان في لبنان.
وهنا روابط رابطة مشجّعي ميلان في لبنان على وسائل التواصل الاجتماعي:
Facebook: facebook.com/AcMilanLebaneseClub
Twitter: AcMilan_Lebanon
Instagram: AcMilanLebanon
(الأخبار)




غالياني معجب بالرابطة

أبدى نائب رئيس نادي ميلان أدريانو غالياني اعجابه بالعمل الذي تقوم به الرابطة في لبنان وسلّم رئيسها عباس حلباوي الأوراق الرسميّة وبطاقات عضوية الانتساب للنادي التي تتيح لأي مشجّع لبناني ان يكون فرداً من عائلة ميلان حول العالم، وهو الشعار الذي يتبنّاه الفريق الايطالي.