رسم الألماني نيكو روزبرغ، سائق مرسيدس، مشهداً مشابهاً لما انتهى عليه الموسم الماضي ضمن بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا 1، باستهلاله الموسم الجديد على منصة التتويج في جائزة أوستراليا الكبرى.

وتقدّم روزبرغ على زميله بطل العالم في الموسمين الأخيرين البريطاني لويس هاميلتون وسائق فيراري الألماني سيباستيان فيتيل.
لكن بعض بوادر الأمل ظهرت في بداية الموسم الجديد وآتية مجدداً من معسكر فيراري، الفريق الوحيد الذي كسر احتكار ثنائي مرسيدس لسباقات 2015 بإحرازه ثلاثة انتصارات عبر فيتيل، إذ تمكن الأخير في ملبورن من مجاراة مرسيدس، وكان ينافس هاميلتون على المركز الثاني قبل أن يرتكب خطأ في اللفتين الأخيرتين خرج على أثره عن المسار ما سمح لبطل العالم بالإبتعاد عنه.
وحتى إن فيتيل وزميله الفنلندي كيمي رايكونن كانا قادرين على الفوز بعدما تصدرا السباق منذ الإنطلاق بسبب خطأ من هاميلتون، لكن السائق الألماني الذي تصدر حتى اللفة 35، دفع ثمن خطأ في استراتيجية فريقه، فيما عاند الحظ زميله في فيراري الذي اضطر للإنسحاب في اللفة 22 بسبب عطل ميكانيكي ما فتح الطريق أمام ثنائي مرسيدس لتصدر السباق الذي توقف لمدة 20 دقيقة بعد حادث خطير في اللفة 17 بين الإسباني فرناندو الونسو (ماكلارين هوندا) والمكسيكي استيبان غوتييريس (هاس فيراري).
وقطع روزبرغ السباق بزمنٍ بلغ قدره 1,48,15,565 ساعة، متقدّماً بفارق 8,060 ثوان عن هاميلتون و9,643 ث عن فيتيل، فيما جاء الأوسترالي دانيال ريكياردو (ريد بُل)، والبرازيلي فيليبي ماسا (وليامس - مرسيدس) في المركزين الرابع والخامس على التوالي.
- ترتيب بطولة السائقين:
1- روزبرغ 25 نقطة
2- هاميلتون 18
3- فيتيل 15
4- ريكياردو 12
5- ماسا 8
- ترتيب بطولة الصانعين:
1- مرسيدس 43 نقطة
2- فيراري 15
3- وليامس 14
4- ريد بُل 12
5- هاس 8.