خطفت غينيا الاستوائية وزامبيا الأبصار في اليومين الأولين لبطولة كأس الأمم الأفريقية الـ 28 لكرة القدم، التي تستضيفها الأولى بالمشاركة مع الغابون. وافتتحت غينيا الاستوائية البطولة بفوز مدوّ على ليبيا 1- 0 على ملعب «باتا الدولي» أمام حوالى40 ألف متفرج. سجله خافيير بالبوا إثر تمريرة أمامية من دانيال ايكيدو (87).


وسبق المباراة حفل افتتاح خيمت عليه الرقصات الفولكلورية، قدمها راقصون على أنغام الموسيقى الأفريقية وقرع الطبول، ثم أعلنت الألعاب النارية الشرارة الأولى للبطولة، قبل أن يلقي رئيس غينيا الاستوائية تيودوري أوبيانغ مباسوغو كلمة الافتتاح، متمنياً فيها الفوز لبلاده.

وحققت زامبيا نتيجة مفاجئة بتغلبها على السنغال، المرشحة للقب، 2 – 1 على الملعب عينه. وافتتح ايمانويل مايوكا التسجيل لزامبيا برأسه في الدقيقة 12، وعزز رينفورد كالابا النتيجة بتسديدة قوية من داخل المنطقة في الدقيقة 21، وقلص الاحتياطي دامي ندويي النتيجة في الدقيقة 74.
واستهلت ساحل العاج، المرشحة الأبرز لنيل اللقب، البطولة بطريقة متواضعة وفوز هزيل على السودان 1-0 في المجموعة الثانية على الملعب الاولمبي في مالابو. وتدين ساحل العاج بفوزها لقائدها مهاجم تشلسي الانكليزي ديديه دروغبا، الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة 39 عندما استغل كرة عرضية متقنة من زميله في تشلسي الانكليزي سالومون كالو، فتابعها برأسه بقوة من مسافة قريبة داخل المرمى.
وفي المجموعة عينها، حسمت أنغولا المواجهة مع بوركينا فاسو بفوزها 2-1 في مالابو. وسجل لأنغولا ماتيوس غاليانو دا كوستا (47) ومانوشو (68)، ولبوركينا فاسو الان تراوريه (57).
مباراتا اليوم
ستكون الأنظار متجهة الى «الدربي» المغاربي اليوم، والذي يجمع المنتخبين التونسي والمغربي في الجولة الاولى من منافسات المجموعة الثالثة (الساعة 21:00 بتوقيت بيروت). وفي المجموعة عينها، يلعب المنتخب المضيف الثاني الغابون مباراة لا تخلو من صعوبة امام منتخب النيجر الضيف الجديد على العرس القاري (الساعة 18:00).
(أ ف ب)