يستضيف ملعب الصداقة اليوم الساعة السادسة مساءً المباراة الثالثة في الدور النهائي للدوري اللبناني لكرة القدم للصالات، بين الصداقة واول سبورتس حيث سيسعى كلٌّ منهما الى الاقتراب من اللقب عبر تحقيق فوزٍ ثانٍ. ويتعادل الفريقان 1-1 بعد مباراتين، اذ فاز الصداقة 7-4 في المواجهة الاولى، بينما حسم أول سبورتس الثانية بنتيجة 4-3.واللافت في المواجهتين المذكورتين هو المستوى المرتفع الذي قدّمه الفريقان، وسط اصرار كبير من قبل لاعبيهما على تحقيق الفوز عبر تقديم كل شيء لديهم حتى اللحظات الاخيرة. وسيحاول الصداقة الاستفادة من عامل الارض ثانيةً، في محاولةٍ لتعويض خسارته الاخيرة التي كانت الاولى هذا الموسم امام اول سبورتس. اما الضيوف فسيدخلون اللقاء بمعنويات عالية بعدما كسروا الحاجز النفسي الذي وقف في وجههم طويلاً ويتمثل بعدم التمكن من التغلب على الصداقة. الا ان الفريق سيستمر في اللعب من دون احد افضل عناصره الدولي قاسم قوصان المصاب بتمزقٍ عضلي.


استعدادات المنتخب لآسيا

أصبحت اللائحة الاولية للاعبين التي سيعلنها مدرب المنتخب الوطني الاسباني باكو أراوجو استعداداً للاستحقاقين المقبلين، شبه جاهزة، على ان تنطلق التمارين في وقتٍ لاحق من الشهر الجاري.
وينتظر المنتخب اللبناني بطولتين مهمتين، الاولى هي بطولة غرب آسيا في ايران في نيسان المقبل، والثانية هي بطولة آسيا في الامارات في ايار، والتي ستكون مؤهلة الى المونديال.
ويُنتظر ان يسمي أراوجو 4 حراس للمرمى و16 لاعباً للالتحاق بالتمارين، التي ستقام يومياً، على ان يتخلل برنامجه 4 الى 6 مباريات ودية في الاسبوع الاخير من شهر آذار، لم يتحدد اطرافها بانتظار ردود الاتحادات الوطنية التي سيراسلها الاتحاد اللبناني بهذا الشأن.
وبحسب المعلومات، سيعمد المدرب الاسباني الى استدعاء لاعبين جدد لم يشاركوا مع المنتخب في التصفيات الآسيوية التي اقيمت في الكويت قبل شهرين تقريباً، وذلك بعدما لفتوا نظره في مسابقتي الدوري والكأس، ومنهم عناصر برزت مع فرقٍ في الدرجة الثانية، علماً ان أراوجو يفضّل الاعتماد على اللاعبين الصغار السن الذين يمكنهم خدمة المنتخب لفترة طويلة.
من جهة اخرى، اجتمع منتخب السيدات أمس للمرة الاولى في نادي الصداقة حيث تم تعريف اللاعبات على القوانين المستحدثة من قبل الحكم فادي كالاجيان، على ان تبدأ التمارين بعد غدٍ.