تصدرت غانا ترتيب المجموعة الرابعة في نهائيات كأس الأمم الأفريقية الـ 28 لكرة القدم التي تستضيفها الغابون وغينيا الاستوائية، على الرغم من تعادلها وغينيا 1 - 1 في المباراة التي أجريت بينهما أمس على ملعب فرانسفيل في الجولة الثالثة الأخيرة في الدور الأول، لتضرب موعداً مع تونس في الدور ربع النهائي. وقاد لاعب برشلونة سيدو كيتا بلاده مالي إلى الدور ربع النهائي أيضاً بعد تسجيله هدف الفوز في مرمى بوتسوانا 2 - 1 في «الصداقة» في ليبرفيل.

وسيكون اللقاء بين تونس وغانا الأول بينهما منذ الدور الأول لنسخة 1963 (1-1)، فيما ستلعب مالي مع الغابون بطلة المجموعة الثالثة.
وافتتح إيمانويل اغييمانغ بادو التسجيل لغانا من لقطة فنية جميلة عندما وصلته الكرة عند حدود المنطقة إثر ركلة ركنية نفذت قصيرة، فرفع الكرة التي وصلته من صامويل اينكوم عن الأرض بقدمه اليسرى قبل أن يطلقها «طائرة» بيمناه في زاوية مرمى الحارس نابي ياتارا (28).
وأدرك عبد الرزاق كامارا الذي استفاد من تقدم الحارس الغاني آدم كويريسي من مرماه ليهز شباكه من الجهة اليسرى بكرة لعبها من نحو 30 متراً (45).
وفي المباراة الثانية، وجد المنتخب المالي صعوبة كبيرة في اختراق دفاع بوتسوانا التي تراجع كل لاعبيها إلى منطقتهم ووقفوا سداً منيعاً أمام كل المحاولات المالية. وفاجأت بوتسوانا مالي بهدف السبق من هجمة مرتدة قادها نغيلي موغاكولودي ومرر الكرة إلى مويميدي مواتلهابينغ في الجهة اليمنى فأعادها إليه داخل المنطقة ليتابعها من مسافة قريبة بيسراه إلى يسار الحارس سيسوكو (51). وأدرك غارا ديمبيلي التعادل لمالي إثر متابعته لكرة مرتدة من حارس بوتسوانا مارومو موديري (56). ومنح كيتا التقدم لمالي من تسديدة من خارج المنطقة أسكنها على يمين الحارس موديري (75). وقال مدرب مالي ألان جيريس بعد المباراة: «عشنا أوقاتاً عصيبة خلال المباراة ولحظات إثارة وتشويق في نهايتها»، في إشارة إلى انتظار اللاعبين والجهاز الفني في الملعب لمتابعة الدقائق الأخيرة من المباراة الثانية في المجموعة بين غانا وغينيا التي كان يتوقف عليها تأهلهم.
ويقام الدور ربع النهائي السبت المقبل؛ إذ تلتقي السودان مع زامبيا (الساعة 18:00 بتوقيت بيروت)، ثم ساحل العاج مع غينيا الاستوائية، المضيفة، (الساعة 21:00). ويستكمل الأحد، فتلتقي الغابون مع مالي (18:00)، ثم تونس مع غانا (21:00).
(أ ف ب)