قد يشهد ملعب مجمع الرئيس إميل لحود الرياضي تتويج بطلٍ جديد للدوري اللبناني لكرة القدم للصالات، وذلك عندما يلعب أول سبورتس وضيفه الصداقة غداً الساعة 21.30، في رابعة مباريات الدور النهائي. ويملك أول سبورتس فرصة انتزاع اللقب من الصداقة بعدما قلب تخلّفه امامه الى تقدّم 2-1، في سلسلة مباريات بلغت فيها الاثارة ذروتها حتى الآن، حيث بقيت هوية الفائز مجهولة حتى الدقائق الاخيرة.

ولن يكون اللقب بعيداً عن متناول أول سبورتس في حال واصل النسج على المنوال عينه، وخصوصاً وسط الاصرار الكبير الموجود عند اللاعبين على عدم إفلات اللقب من أيديهم على غرار ما حصل في الموسم الماضي عندما بلغوا الدور عينه قبل ان يسقطوا أمام الصداقة.
ويمكن مدرب أول سبورتس دوري زخور ان يكون مرتاحاً الآن رغم افتقاده أحد لاعبيه الأساسيين، الدولي قاسم قوصان، إذ إن علي طنيش وهيثم عطوي وخالد تكه جي وابراهيم حمود وحسن زيتون والكرواتي باتريك درنديتش يقومون بواجباتهم على أكمل وجه، ومعهم الحارس حسين همداني الذي تألق في المباراة الاخيرة بتصديه لأربع ركلات جزاء.
أما الصداقة فهو يريد إدراك التعادل وأخذ البطولة إلى لقاء خامس حاسم سيقام على أرضه. إلا أن فريق المدرب حسين ديب المعروف بعدم استسلامه بسهولة، سيفتقد عنصراً مهماً في صفوفه هو الكابتن جان كوتاني الذي طُرد في المباراة الاخيرة، ويتوقّع أن يعوّض عنه في التشكيلة الاساسية محمود دقيق.