بلغ منتخب غانا الدور نصف النهائي إثر فوزه على نظيره التونسي 2 ـ 1 يعد التمديد (الوقت الأصلي 1 ـ 1)، أمس الأحد، على ملعب فرانفسيل، في الدور ربع النهائي من النسخة الثامنة والعشرين لكأس الأمم الأفريقية 2012 في كرة القدم، التي تستضيفها غينيا الاستوائية مشاركة مع الغابون حتى 12 شباط. وسجل جون منساه (9) وأندريه ايوو (101) هدفي غانا، وصابر خليفة (42) هدف تونس. وتلتقي غانا في دور الأربعة الأربعاء المقبل مع زامبيا التي أقصت السودان 3 ـ 0. وبإقصائها تونس، حرمت غانا العرب من أي ممثل في نصف النهائي لأول مرة منذ 2002 في نسخة مالي، وأكدت تفوقها على تونس في المواجهات الرسمية بعدما حققت فوزها السادس مقابل تعادل واحد، علماً بأنها خسرت أمامها ودياً 4 مرات، وفازت مرتين وتعادلتا مرة واحدة. وبلغ المنتخب المالي الدور نصف النهائي، للمرة الأولى في تاريخه، بتغلبه على نظيره الغابوني 5 ـ 4 بركلات الترجيح (الوقتان الأصلي والإضافي (1 ـ 1). وسجل أريك مولونغي (55) هدف الغابون، وشيخ تيديان دياباتيه (84) هدف مالي.

وتلتقي مالي في دور الأربعة الأربعاء المقبل على الملعب ذاته مع ساحل العاج التي حجزت بطاقتها بالفوز على غينيا الاستوائية 3 ـ 0 السبت في مالابو.
وهي المرة الأولى التي تبلغ فيها مالي نصف النهائي منذ 2004 عندما خسرت أمام المغرب 0 ـ 3، والخامسة في سبع مشاركات لها حتى الآن في العرس القاري بعد 1972 عندما خسرت أمام الزائير 3 ـ 4، و1994 عندما خسرت أمام زامبيا صفر ـ 4، و2002 عندما خسرت أمام الكاميرون 0 ـ 3.
وكانت مالي تخوض ربع النهائي للمرة الرابعة في سابع مشاركة لها في العرس القاري حتى الآن بعد أعوام 1994 و2002 و2004 عندما حلت رابعة في النسخ الثلاث، علماً بأنها حلت وصيفة عام 1972 في أول مشاركة لها في العرس القاري، لكن وقتها لم يكن يعمل بنظام ربع النهائي حيث كانت الدورة قد شهدت مشاركة 8 منتخبات، يتأهل الأول والثاني الى نصف النهائي مباشرة.
في المقابل، عاندت ركلات الترجيح مرة أخرى الغابون وحرمتها من بلوغ دور الأربعة للمرة الثانية بعد الأولى أمام تونس 1 ـ 4 (الوقتان الأصلي والإضافي 1 ـ 1) عام 1996 في جنوب أفريقيا.
وكانت الغابون في طريقها الى تحقيق الفوز الرابع على التوالي، وبالتالي التأهل الى نصف النهائي للمرة الأولى في تاريخها، بعدما تقدمت بهدف مولونغي، لكن البديل دياباتيه حرمها من ذلك بإدراكه التعادل قبل 6 دقائق من نهاية الوقت الأصلي.