لم تنم الأرجنتين طويلاً على خسارتها لقب كوبا أميركا أمام تشيلي، فعادت إلى سانتياغو لتهزمها في عقر دارها 2-1، في الجولة الخامسة من تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة إلى مونديال 2018.

ومع عودة النجم ليونيل ميسي إلى التشكيلة الأرجنتينية إثر غيابه عن أول أربع مباريات بسبب الإصابة، وخوض تشيلي المباراة من دون أرتورو فيدال الموقوف، شهد ثلث الساعة الأول من المباراة تسجيل الأهداف الثلاثة، حيث افتتحها فيليبي غوتييريز بكرة رأسية (10). وعادل أنخل دي ماريا بتسديدة بيمناه من داخل المنطقة (19).
وتابع الضيوف ضغطهم وحصلوا على الهدف الثاني عبر المدافع غابريـال ميركادو بتسديدة من مسافة قريبة، بعد تمريرة خاطئة من ماوريسيو ايسلا المرتبك تحت ضغط ميسي (24).
بدورها، تغلبت كولومبيا بصعوبة على مضيفتها بوليفيا 3-2، إذ بعدما تقدّمت بهدفين نظيفين في الشوط الأول عبر خاميس رودريغيز (10) وكارلوس باكا (41)، ردّ أصحاب الأرض في الشوط الثاني بهدفين لخوان ارسي (50 من ركلة جزاء) واليخاندرو شوماسيرو (62). لكن في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع سجل البديل ادوين كاردونا هدف الفوز.
وفرطت الباراغواي بالفوز على أرض الإكوادور المتصدرة، حيث تلقت هدف التعادل 2-2 في الوقت بدل الضائع.
وتقدمت الإكوادور، التي كانت تبحث عن فوزها الخامس على التوالي، عبر اينر فالنسيا (19)، ثم ردّ الضيوف بهدفين لداريو ليزكانو (38 و59). لكن أنخل مينا انسلّ بين المدافعين في اللحظات القاتلة وسجل هدف التعادل (92).
وفي مواجهة أخرى شهدت تسجيل هدف قاتل في اللحظات الأخيرة أيضاً، انتزعت البيرو نقطة التعادل من ضيفتها فنزويلا 2-2 في ليما.
واحتفظت الإكوادور بصدارة الترتيب بـ 13 نقطة، بفارق 4 نقاط عن الأوروغواي التي لعبت مباراة أقل، فيما قفزت الأرجنتين إلى المركز الرابع بـ 8 نقاط بالتساوي مع الباراغواي الثالثة.
وتلعب الساعة 2.45 فجر اليوم البرازيل وضيفتها الأوروغواي.