حرم المنتخب الزامبي نظيره الغاني العودة إلى منصات التتويج بعدما أقصاه من الدور نصف النهائي لكأس الأمم الأفريقية الـ28 لكرة القدم بفوزه عليه 1 - 0 في المباراة التي أجريت بينهما في مدينة باتا في غينيا الاستوائية التي تستضيف البطولة بالمشاركة مع الغابون حتى الأحد المقبل. وهذه المرة الثالثة التي تبلغ فيها زامبيا المباراة النهائية بعد 1974 في مصر عندما خسرت أمام زائير (الكونغو الديموقراطية حالياً) 0-2 في النهائي وعام 1994 بخسارتها أمام نيجيريا 1-2. وقدم الطرفان عرضاً سريعاً وممتعاً في الشوط الأول الذي شهد عدة فرص لغانا مقابل واحدة فقط لزامبيا. وحصلت غانا على ركلة جزاء في وقت مبكر بعد عرقلة من ديفيس نكوسو لكوادوو اسامواه انبرى لها اسامواه جيان وتصدى لها الحارس الزامبي كينيدي مويني (7)، وسجل ايمانويل مايوكا الهدف عندما وصلت الكرة إليه عند خط المنطقة فالتف حول نفسه من بين لاعبين وأطلق كرة مباغتة على يمين الحارس الغاني (78). وطُرد الغاني ديريك بواتنغ قبل 6 دقائق على نهاية الوقت الأصلي.

ورأى مدرب زامبيا الفرنسي هيرفيه رينار أنه لا يمكن أي منتخب أن يكون أفضل من فريقه، مضيفاً: «سنحاول إنهاء مغامرتنا بنحو رائع، وإذا خسرنا المباراة النهائية فسنندم طوال حياتنا. إذا كان المنتخب المنافس أفضل منا وأقوى، فسنتقبل الأمر، لكن ليس هناك أي منتخب يمكن أن يكون أفضل منا. لا يمكننا بلوغ المباراة النهائية ونقول إننا مرتاحون، بل يجب أن نحرز اللقب».
وستلتقي زامبيا ساحل العاج في النهائي، وتأهلت الأخيرة بفوزها على مالي 1 - 0 على ملعب الصداقة في العاصمة الغابونية ليبرفيل. وسجل الهدف جيرفي ياو كواسي «جرفينيو» هدف المباراة الوحيد إثر مجهود فردي رائع من منتصف الملعب حيث تلقى كرة من شيخ إسماعيل تيوتي، فراوغ المدافع عثمان بيرثي وانطلق كالسهم متوغلاً داخل المنطقة قبل أن يلعبها بسهولة بيمناه إلى يسار الحارس دياكيتيه (45).
وحضر أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه ورئيس الاتحاد الأوروبي للعبة الفرنسي ميشال بلاتيني المباراة إلى جانب رئيس الغابون علي بونغو. وهي المرة الثالثة التي تبلغ فيها ساحل العاج المباراة النهائية بعد الأولى عام 1992 عندما توجت باللقب و2006 عندما خسرت أمام مصر بركلات الترجيح. وهو الفوز الخامس على التوالي لساحل العاج في النسخة الحالية والـ11 على التوالي منذ انطلاق التصفيات.
وتلتقي مالي مع غانا على المركز الثالث السبت المقبل في مالابو.
(أ ف ب)