شاكيري يلتحق ببايرن في الصيف وبكنباور يُغازل فافر


ذكرت الصحف الألمانية، أمس، أن لاعب وسط بازل السويسري، جيردان شاكيري، خضع للفحص الطبي مع بايرن ميونيخ بغية انتقاله إلى صفوفه في الصيف المقبل.
ووصل شاكيري، النجم الصاعد في الكرة السويسرية، مع وكيل أعماله وشقيقه إلى مركز تدريب بايرن، بحسب صحيفة «تي زد» الصادرة في ميونيخ.
وخضع اللاعب لفحص طبي، فيما التقى وكيله بمدير بايرن الرياضي كريستيان نيرلينغر.
ويرتبط اللاعب حالياً مع بازل بعقد لغاية عام 2016، وهو سينتقل إلى صفوف بايرن ابتداءً من 1 تموز المقبل لغاية عام 2016 بصفقة قدرت بين 12 و13 مليون يورو.
وقال الألماني أوتمار هيتسفيلد، مدرب منتخب سويسرا لصحيفة «بيلد»: «قلت لأولي هونيس (رئيس بايرن) منذ سنة إن جيردان لاعب استثنائي، وهو قادر على التأقلم على أعلى مستوى».
وللمفارقة، سيلعب شاكيري (20 عاماً) مع فريقه بازل الأربعاء المقبل في ذهاب دور الـ 16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا.
من جهة أخرى، رأى «القيصر» فرانتس بكنباور أن السويسري لوسيان فافر، مدرب بوروسيا مونشنغلادباخ الحالي، سيكون مناسباً لتولي تدريب بايرن ميونيخ، وذلك في مقابلة مع مجلة «كيكر» الأسبوعية.
وقال بكنباور: «أعتقد أن فافر يملك السلطة اللازمة لقيادة فريق مثل بايرن. يدرك اللاعبون إذا كان مدربهم جاهلاً أو يعرف مهنته».
ورأى بكنباور أن المدرب الحالي للنادي البافاري، يوب هاينكيس (66 عاماً)، يمكنه تمديد عقده لعام أو عامين، «إذا كان بحالة جيدة. لكن لا يمكنه أن يصبح مثل (الإيطالي جيوفاني) تراباتوني الذي يدرب بعمر 72 عاماً».

ريدناب بريء

حصل مدرب توتنهام الإنكليزي هاري ريدناب على البراءة من تهمة التهرب الضريبي بعد 3 أسابيع من المداولات.
ووجهت التهمة إلى ريدناب عن الفترة التي كان فيها مدرباً لبورتسموث (2002-2004 و2005-2008)، الذي مثل رئيسه السابق ميلان مانداريتش أمام المحكمة، لكنه بُرّئ بدوره.
واتهم ريدناب (64 عاماً) بأنه أخفى عن السلطات البريطانية خلال 6 أعوام وجود حساب في موناكو وضع فيه مانداريتش (74 عاماً) بطريقة غير مشروعة مبلغ 225 ألف يورو، ودافع الأخير عن ذلك بالقول: «دفعت هذا المبلغ بشكل شخصي من دون وجود أي علاقة مع عقد المدرب، وذلك لأشكر صديقي على صعود بورتسموث إلى الدوري الممتاز».

فيرديناند لا يمانع اللعب بجانب تيري

أكد مدافع مانشستر يونايتد، ريو فيرديناند، أنه لن يمانع اللعب إلى جانب قائد تشلسي جون تيري في المنتخب الإنكليزي، رغم الإساءة العنصرية التي وجهها الأخير بحق أنطون فيرديناند لاعب كوينز بارك رينجرز وشقيق ريو.
وقال فيرديناند: «ما قاله تيري لأنطون مقرف، لكن ذلك لن يمنعني من اللعب مع المنتخب في يورو 2012، وإلى جانب تيري».