لوب لمواصلة هيمنته على رالي المكسيك


يضع سائق سيتروين الفرنسي سيباستيان لوب، بطل العالم في المواسم الثمانية الأخيرة، هدفاً يتمثّل بردّ اعتباره في رالي المكسيك، المرحلة الثالثة من بطولة العالم للراليات، وذلك بعدما كان قد اكتفى بالمركز السادس خلال المرحلة السابقة التي أقيمت في السويد إثر تعرضه لحادث في اليوم الأول، خلال المرحلة الخاصة الثالثة، ما تسبب بإضاعته لحوالى دقيقتين.
وستكون الفرصة متاحة أمام لوب الذي لا يزال في صدارة الترتيب العام برصيد 39 نقطة وبفارق 7 نقاط عن زميله هيرفونن و10 عن بديل الأخير في فورد النروجي بيتر سولبرغ، لكي يعوض خيبة رالي السويد وتحقيق فوزه الثاني هذا الموسم والتاسع والستين في مسيرته الأسطورية، وخصوصاً أنه هيمن تماماً على رالي المكسيك بفوزه في النسخات الخمس الأخيرة.
وطرأ تعديلان على النسخة الحالية من رالي المكسيك، حيث أدرج المنظمون مرحلتين خاصتين جديدتين هما لاس ميناس التي ستشكل المرحلتين الخاصتين الثالثة والسابعة، ولوس مكسيكانوس التي ستشكل المرحلتين الرابعة والثامنة. كما أدخلت تعديلات على مسار خمس مراحل أخرى.

موراتي كان وراء رحيل رونالدو!

كشف أمس «الظاهرة» البرازيلي رونالدو سبب رحيله عن انتر ميلانو الإيطالي عام 2002 وانتقاله الى ريال مدريد الإسباني وهو رئيس الأخير ماسيمو موراتي. وقال أفضل لاعب في العالم سابقاً في مقابلة مع التلفزيون البرازيلي: «في نهاية الموسم (2001-2002) ذهبت الى موراتي وقلت له: رئيس، لا يمكننا أن نستمر مع (المدرب الأرجنتيني هكتور) كوبر». فما كان من موراتي إلا أن أجابه «إذاً، ارحل أنت»!

موسم داوسون في خطر بعد إصابته

تعرض مدافع توتنهام هوتسبر، مايكل داوسون، لإصابة في كاحله وركبته، عندما كان يحاول اعتراض كرة هوائية فسقط على الأرض بطريقة سيئة في المباراة التي فاز فيها فريقه على ستيفينيدج من الدرجة الثالثة 3-1، ليبلغ الدور ربع النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الانكليزي. وصرح مدرب توتنهام هاري ريدناب: «إنها إصابة سيئة جيداً»، معتبراً أن داوسون يحتاج الى معجزة لكي يعاود اللعب هذا الموسم.

يوبيسيتش سيُنهي مسيرته الاحترافية

أعلن الكرواتي إيفان ليوبيسيتش، المصنف ثالثاً في العالم سابقاً، أنه سيوقف مسيرته الاحترافية بعد مشاركته في دورة مونتي كارلو الفرنسية لكرة المضرب في نيسان المقبل. وقال ليوبيسيتش المصنف في المركز 40 حالياً: «اتخاذ قرار بالاعتزال لرياضي محترف ليس سهلاً، إن كرة المضرب تعني لي الكثير وأنا أريد مواصلة العمل في هذا المجال بطريقة أو بأخرى».
وعلق السويسري روجيه فيديرر المشارك في دورة إنديان ويلز الحالية والمقرب كثيراً من ليوبيسيتش على النبأ بقوله: «إن الأمر محزن، لكنني أعتقد بأنه يحصل في الوقت المناسب له لأنه رزق أخيراً بابنة ثانية، وهو يمتلك سجلاً رائعاً كلاعب».