التحق الملاكمان حيدر منصور ومحمد فخر الدين، بدعوة من الاتحاد اللبناني للملاكمة، بالمعسكر التدريبي المكثّف تحت إشراف المدرّب التركي الدولي سيفا نار، وتأتي استعداداتهما اليومية في قاعة المدينة الرياضية في سياق الإعداد للمشاركة في التصفيات الآسيوية المؤهلة الى اولمبياد لندن، التي ستقام في كازاخستان، بين الخامس والتاسع من نيسان المقبل، على أن يشارك منصور في وزن 81 كلغ، وفخر الدين في وزن 91 كلغ.


ويتابعهما على نحو جدي رئيس الاتحاد محمود الحطاب، وأمينه العام محمد الخليلي، ورئيس اللجنة الفنية بشارة عبود، إضافة الى البطلين علي منصور ومصطفى الزينو، ووالد منصور الذي حضر من كندا خصيصاً للمواكبة والدعم. وستمتد فترة الاستعداد لغاية 30 آذار الجاري بمعدّل حصتين تدريبيتين يومياً، الأولى صباحية مخصصة لرفع مستوى اللياقة البدنية، والثانية مسائية فنية وتتضمن نزالاً فوق الحلبة يجمع بين الملاكمين بقيادة تحكيمية للخليلي. وستغادر البعثة اللبنانية الى العاصمة الكازاخستانية آستانه في الثاني من نيسان، وتكوّنت من: بشارة عبود رئيساً، مصطفى الزينو (مدرباً)، علي منصور (مساعداً) الى الملاكمين حيدر منصور ومحمد فخر الدين. وفي تعليق له بشأن المشاركة قال الحطّاب: «أفضّل الآن عدم التعليق لكن بعد عودتهما من كازاخستان آمل أن نحتفل بإنجاز التأهل الى الأولمبياد، وهذا ما شعرت به من خلال متابعتي للمستوى الراقي الذي قدّماه على الحلبة خلال التمارين».
وفي تعليق له على المشاركة، قال الحطاب: «أفضّل الآن عدم التعليق، لكن بعد عودتهما من كازاخستان، آمل أن نحتفل بإنجاز التأهل إلى الأولمبياد، وهذا ما شعرت به من خلال متابعتي للمستوى الراقي الذي قدّماه على الحلبة خلال التمارين». وعن خطة الاتحاد للمرحلة المقبلة، قال الخليلي: «نعمل على تأمين لاعبين متميزين في كل وزن، سعياً إلى الإشراف المكثّف على صقلهم وإعدادهم لاحقاً لتمثيل لبنان تمثيلاً مشرّفاً خلال استضافتنا للدورة العربية في عام 2015».