بات الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول، يبتعد خطوتين عن الاحتفاظ بلقب دورة ميامي الأميركية لكرة المضرب، ثانية دورات الماسترز (1000 نقطة)، للمرة الثالثة على التوالي والسادسة في مسيرته بعد بلوغه الدور نصف النهائي بفوزه على التشيكي توماس بيرديتش السابع 6-3 و6-3.

وضرب ديوكوفيتش الذي يأمل أن يصبح أول لاعب في التاريخ يحقق ثنائية أنديان ويلز ــ ميامي في ثلاث سنوات على التوالي، موعداً في دور الأربعة مع البلجيكي دافيد غوفان الخامس عشر، الذي تغلب بدوره على الفرنسي جيل سيمون الثامن عشر 3-6 و6-2 و6-1.
ولم يكن الفوز الـ14 على التوالي لديوكوفيتش في هذه الدورة والـ28 من أصل 29، سهلاً ليس بسبب قوة بيرديتش، بل لأن الصربي عانى في المجموعة الثانية من أوجاع في ظهره، ما اضطرّه إلى إيقاف اللقاء قبل الشوط الثاني من أجل بعض التدليك.
"عانيت بعض التشنج في ظهري، لكنه (مدرب اللياقة) قام بعمل رائع وتمكنت من إنهاء اللقاء"، هذا ما قاله ديوكوفيتش الذي استبعد تماماً إمكانية أن يكون ما حصل معه مشكلة مزمنة قد تؤثر عليه في المستقبل.
ولدى السيدات، بلغت الألمانية أنجيليك كيربر، المصنفة ثانية، الدور نصف النهائي بفوزها على الأميركية ماديسون كيز الرابعة والعشرين 6-3 و6-2.
وضربت كيربر موعداً في دور الأربعة مع البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا الثالثة عشرة، التي تغلبت بدورها على البريطانية جوانا كونتا الرابعة والعشرين 6-4 و6-2.