حقق فريق الجيش فوزاً سهلاً على فريق المبرة (33 ـ 16)، الشوط الأول (19 ـ 8)، في افتتاح الأسبوع الثاني من بطولة لبنان بكرة اليد، في قاعة حاتم عاشور.

لم يجد فريق الجيش أي صعوبة كي يسجل فوزاً كبيراً، وهو الذي يملك مجموعة كبيرة من اللاعبين أصحاب الخبرة، وهم بدأوا بفرض سيطرتهم على أجواء المباراة منذ الدقيقة الثالثة عندما تقدموا (3 ـ 1)، ثم (6 ـ 1)، بعد مرور 9 دقائق، قبل أن يتراخوا في الدقائق بين العاشرة والـ14، مفسحين في المجال للاعبي المبرة كي يعودوا إلى أجواء المباراة، وبالتالي تقليص فارق الأهداف (4 ـ 8)، إلا أن لاعبي الجيش ما لبثوا أن استعادوا المبادرة ورفعوا الفارق بسرعة إلى 7 أهداف في الدقيقة الـ18 (12 ـ 5)، وإلى 10 أهداف في الدقيقة الـ27، قبل أن ينهوا الشوط بفارق 11 هدفاً (19 ـ 8).
وبقي الوضع على حاله في الشوط الثاني، ورفع لاعبو الجيش النتيجة بعد مرور 11 دقيقة إلى 14 هدفاً (25 ـ 11)، وإلى 18 هدفاً بعد 18 دقيقة، وسط انهيار كامل للاعبي المبرة الذين لم يجدوا الطريقة المناسبة لإيقاف المد الأحمر الذي أنهى المباراة بفارق 17 هدفاً (33 ـ 16).
وكان أفضل مسجل في المباراة لاعب الجيش ربيع ناصيف بسبعة أهداف، وفي صفوف المبرة علي رضا بستة أهداف.