أحرز فريق العهد لقب الناشئين لكرة القدم، بعد فوزه في المباراة الأخيرة ضمن المربع الذهبي على فريق الأنصار 2-1 السبت على ملعب الصفاء. وبذلك يكون العهد قد أضاف لقب الناشئين إلى لقب الأشبال الذي أحرزه هذا الموسم أيضاً، فيما أحرز فريق النجمة لقب الشباب وفريق الشباب العربي لقب الآمال.


وجاء لقبا الفئات العمرية ليعوضا الموسم المخيب للفريق الأول، نتيجة ظروف عدة، أبرزها منتخب لبنان وتأثيره على اللاعبين والأداء الإداري الخاطئ في بداية الموسم على صعيد الاستغناءات والتعاقدات، إلى جانب تأهيل أرضية الملعب في منتصف الموسم.
وحرم العهد خصمه الأنصار إحراز اللقب الـ 13 للنادي في الفئات العمرية، علماً بأن الأنصار أحرز لقب الدوري للرجال 13 مرة وكأس لبنان 13 مرة، لكن ألقاب الفئات العمرية بقيت 12 مع ختام هذا الموسم. وجرت المباراة بحضور جماهيري حاشد، حيث افتتح العهد التسجيل في الدقيقة الثامنة من طريق اللاعب حسين زين، مترجماً التفوق العهداوي، مقابل تراجع في الأداء الأنصاري، غابت معه الفرص على مرمى الخصم.
وفي الشوط الثاني سيطر الأنصاريون على المباراة، ولاحت لهم العديد من الفرص للتسجيل، كانت أبرزها للاعب حسن حمود الذي انفرد بالحارس وسدد كرة ارتدت من القائم الأيسر لحارس العهد محمد حسين، وبعدها بدقائق قام اللاعب نفسه بغربلة دفاعات العهد الذي قطع الكرة قبل أن يسدد حمود منقذاً مرماهم من هدف محقق، قبل أن يعزز العهد النتيجة بهدف حسين أيوب.
وفي الدقائق الأخيرة من المباراة، سجل اللاعب عبد الرحمن مزهر هدف تقليص الفارق للأنصار، ليعلن الحكم نهاية المباراة وفوز العهد باللقب.