جمع نادي «الجمهور» بين بطولتي الدوري اللبناني والمدارس بالـ«ركبي يونيون»، فبعدما أحرز بطولة المدارس على حساب فرق «الشانفيل» و«BHS» و«البروتستانت» و«الليسيه» وتجمّع مدارس طرابلس والرابطة، نجح في حسم بطولة الدوري على حساب «بيروت توتال» بفارق نقطة واحدة، ولأول مرة منذ انضمامه إلى عائلة الاتحاد عام 2001. وأحرز «الجمهور» اللقب مستفيداً من تطوره من الناحية الفنية والبدنية وتوّجها بإحرازه لقبين بموسم واحد، مع العلم بأن «بيروت توتال» (بيروت الفينيقي سابقاً)، كان قد هيمن على جميع البطولات التي أقامها الاتحاد منذ تأسيسه. وأحرز لاعب الجمهور جورج كساب كأس أفضل لاعب في البطولة بـ 45 نقطة.


وهنأ رئيس الاتحاد ورئيس نادي «بيروت توتال» عبد الله جمال «الجمهور» على فوزه بلقبي الدوري والمدارس، مؤكداً أن تغيير اسم البطل يعتبر طريقة سليمة لسير عمل الاتحاد وأن مستوى اللعبة بارتفاع مستمر، مشدداً على أن الاتحاد يعمل لمزيد من الانتشار للعبة في جميع المحافظات والجامعات والمدراس وحتى المؤسسات والمصارف.
وفي الختام، سلّم رئيس بلدية بحمدون المحطة أسطا أبو رجيلي كأسي بطولتي الدوري والمدارس لفريق «الجمهور»، بحضور رئيس الاتحاد عبد الله جمال والمديرة التجارية في شركة «توتال» رينا كولينان.