لم يكن بلوغ السويسري روجيه فيديرر، المصنف ثالثاً، المباراة النهائية من بطولة ويمبلدون الانكليزية، ثالث البطولات الاربع الكبرى لكرة المضرب، عادياً، اذ انه اولاً تخلص من عقبة الصربي نوفاك ديوكوفيتش الاول عالمياً وحامل اللقب بفوزه عليه 6-3 و3-6 و6-4 و6-3، أضف انه سجل رقماً قياسياً جديداً ببلوغه النهائي للمرة الثامنة في مسيرته، وهو سيحاول معادلة رقم الاميركي بيت سامبراس الذي حقق 7 القاب على اعشاب لندن وانتزاع المركز الاول عالمياً من الصربي (في حال تتويجه)، وبالتالي معادلة رقم آخر للاميركي في التربع على صدارة الترتيب العالمي (286 اسبوعاً). وقدم فيديرر اداء رائعاً على غرار معظم مبارياته في البطولة، ورفع من وتيرة هذا الاداء في المجموعتين الاخيرتين.

وبعد المجموعتين الاوليين اللتين انتهتا سريعاً في زمن قصير جداً ولم تشهدا تبادلات طويلة وكبيرة حيث كسر كل منهما ارسال منافسه مرة واحدة وفاز بمجموعة، تحسن العرض كثيراً في الاخيرتين خصوصاً من جانب السويسري الذي استولى على الارسال الاول لديوكوفيتش في الرابعة وبقي متقدماً حتى انهاها 6-3 والمباراة.
وحقق فيديرر فوزه الاول على ديوكوفيتش على الملاعب المعشبة والخامس عشر في 27 مواجهة، لكن الكفة في المقابلات الاخيرة كانت لصالح الصربي الذي فاز 6 مرات في آخر 7 مواجهات قبل لقاء أمس.
ويخوض فيديرر الاحد النهائي الرابع والعشرين في بطولات الـ«غراند سلام»، وهو يحمل الرقم القياسي في عدد الالقاب في هذه البطولات (16 لقباً).
وقال فيديرر بعد فوزه: «انا سعيد جداً جداً. لقد لعبت مباراة كبيرة وبطولة كبيرة عموماً وكرة مضرب رائعة. المجموعة الثالثة كانت المفتاح ورفعت مستوى ادائي وحالفني بعض الحظ ايضاً. لقد سعدت باللعب بعد ظهر هذا اليوم (أمس)».