تنطلق اليوم عند الساعة 17.30 مسابقة كأس النخبة لكرة القدم، التي يشارك فيها ستة فرق هي: الصفاء، العهد وطرابلس ضمن المجموعة الأولى، والنجمة، الأنصار والساحل في الثانية. ويلعب اليوم الصفاء مع العهد على ملعب صيدا البلدي الذي سيستضيف مباريات المسابقة. ويلعب غداً الأنصار مع شباب الساحل في التوقيت عينه.

وستكون المباراة الأولى فرصة للعهد، صاحب اللقب، لإشراك الرباعي الجديد الحارس وحيد فتال، مصطفى حلاق، محمد أبو عتيق وحسين عواضة، إن ارتأى المدرب محمد الدقة ذلك، وهو سيقود العهد في المسابقة.
وفي المباراة الثانية غداً الأحد، سيكون علي ناصر الدين حاضراً مع الأنصار بعد عودته إليه، إلى جانب وسيم عبد الهادي الذي انتقل حديثاً إلى «الأخضر».
ويشير المدير الفني للفريق جمال طه إلى أن الاستعدادات تجري بوتيرة تصاعدية، حيث بدأ الفريق بمرحلة الإعداد الأولي، على أن تشكل مباريات كأس النخبة المرحلة الثانية، ثم تليها مرحلة الإعداد الجدي قبل كأس السوبر الموعد الفاصل عن انطلاق الدوري اللبناني لكرة القدم، وهو سيجمع الأنصار مع الصفاء حامل اللقب.
ويتابع طه قائلاً إن الموسم المقبل سيكون طويلاً بالنسبة إلى فريقه، ولذلك ضُمّ لاعب الخبرة وسيم عبد الهادي إلى جانب علي ناصر الدين ومحمود كجك وأحمد أيوب، أضف إلى الاعتماد على عدم اصابة أي لاعب الى الآن، آملاً أن تبتعد الاصابات عن اللاعبين طوال الموسم.
وقال طه إن الأنصار يبحث عن لاعبين أجانب لينضموا الى راموس، لكن شرط أن يكونوا أفضل من اللاعبين اللبنانيين، ويساعدوا الفريق في استحقاقه الآسيوي المتمثل بكأس الاتحاد الآسيوي الذي يرغب الأنصار في تحقيق نتائج جيدة خلاله هذا الموسم.