قدّم الاتحاد السعودي لكرة القدم أمس رسمياً اعتذاره عن عدم خوض مباراته مع فلسطين في رام الله، يوم غد، ضمن التصفيات الآسيوية المؤهلة لمونديال روسيا 2018 وكأس آسيا الامارات 2019.


وراسل الاتحاد السعودي نظيره الآسيوي واعتذر عن عدم خوض هذه المباراة، بحسب ما كشف عدنان المعيبد، عضو الاتحاد السعودي والمتحدث الرسمي باسمه، قائلاً "إن الاتحاد تقدّم بخطاب رسمي يعلن فيه انسحابه من المباراة أمام منتخب فلسطين، والتي كان من المفترض أن تقام الخميس المقبل على ملعب الشهيد فيصل الحسيني في رام الله، في الجولة الخامسة لمنافسات المجموعة الأولى للتصفيات المزدوجة".
وباءت محاولات الاتحاد السعودي لنقل المباراة إلى ملعب محايد بالفشل، بعد تمسّك مسؤولي الاتحاد الفلسطيني بإقامة المباراة في رام الله.
ويُنتظر أن يحوّل "الفيفا" كتاب الانسحاب السعودي إلى لجنة الانضباط الدولية التي ستفصل في العقوبة المقررة على الانسحاب بعد دراسة أسبابه، حيث لن تخرج العقوبات المتوقعة عن قرار سحب النقاط الثلاث، واعتبار "الأخضر" خاسراً 0-3، أو فرض غرامة مالية، بينما قد تصل أقصى العقوبات الى شطب نتائج السعودية في التصفيات في حال عدم الاقتناع بأسباب الانسحاب من المباراة.