بيلاروسيا تخسر ذهبيّة لتنشّط أوستباشوك


خسرت بيلاروسيا ميدالية ذهبية بعد ثبوت تناول نادزيا أوستباشوك المنشطات، وهي التي توّجت في مسابقة رمي الكرة الحديدية في رياضة ألعاب القوى ضمن أولمبياد لندن الذي اختتم أول من أمس. ونتيجة لإقصائها وتجريدها من الذهبية، أشارت اللجنة الأولمبية الدولية الى أن الترتيب الجديد للمسابقة المذكورة سيمنح المركز الأول والذهبية للنيوزيلندية فاليري أدامس، والثاني والفضية للروسية يفغينا كولودكو، والثالث والبرونزية للصينية غونغ ليجياو.

لقب أول لديوكوفيتش منذ نيسان

رفع الصربي نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول، كأساً هي الأولى له منذ أكثر من أربعة أشهر وذلك بعدما احتفظ بلقبه بطلاً لدورة تورونتو الكندية الدولية في كرة المضرب، سادسة دورات الألف نقطة للماسترز والبالغة جوائزها 3 ملايين و218 ألف دولار، بفوزه السهل على الفرنسي ريشار غاسكيه 6-3 و6-2، في الدور النهائي. ويعود اللقب الأخير لديوكوفيتش الى الأول من نيسان الماضي حين توج بطلاً لدورة ميامي للماسترز بفوزه على البريطاني اندي موراي.

غيابات دولية لنوير وبالوتيللي وتشامبرلاين

ذكر الاتحاد الألماني لكرة القدم أن الحارس مانويل نوير سيغيب عن المباراة الودية المقررة بين ألمانيا والأرجنتين، غداً، بعد تعرضه لإصابة طفيفة في الحوض خلال مباراة الكأس السوبر الألمانية بين فريقه بايرن ميونيخ وبوروسيا دورتموند.
كذلك، اعلن الاتحاد الايطالي ان المهاجم ماريو بالوتيللي سيغيب عن المباراة الودية مع انكلترا، اذ يعاني من التهاب في الجفن، وقد استدعي بدلاً منه الى التشكيلة مهاجم اودينيزي الشاب دييغو فابريني.
ولحق به لاعب أرسنال الشاب أليكس أوكسلايد ــ تشامبرلاين الذي سيغيب عن المنتخب الإنكليزي، وقد ضم مدرب إنكلترا، روي هودجسون، الى التشكيلة للمرة الأولى كلاً من ستيفن كاولكر وجايك ليفرمور (توتنهام) وراين بيرتران (تشلسي)، فيما استدعي مايكل كاريك الى المنتخب للمرة الأولى منذ 2010.

كلوزه للاستمرار حتى مونديال 2014

أكد المهاجم الألماني المخضرم، ميروسلاف كلوزه، مرة جديدة أنه يتطلع إلى المشاركة مع منتخب بلاده في كأس العالم 2014 ليضع من بعدها حداً لمسيرته الدولية، كما جاء في مقابلة تنشر هذا الأسبوع.
وقال كلوزه في لقاء مع صحيفة «بيلد» الرياضية الواسعة الانتشار: «إذا حافظت على صحتي وبقيت فاعلاً، فستكون كأس العالم 2014 نهاية مسيرتي مع المنتخب الوطني». وأشار اللاعب، البالغ من العمر 34 عاماً، الى أن صحته وقوته البدنية «ستحددان ما إذا كنت سأستمر في اللعب على مستوى النوادي».
ويلقى كلوزه دعماً من مدربه يواكيم لوف للاستمرار، وقد وصفه الاخير بأنه «لا يزال يصنف من أفضل المهاجمين في العالم».