حدثان فرضا نفسهما في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الاربع الكبرى لكرة المضرب، المقامة على ملاعب «فلاشينغ ميدوز»، وتمثّلا بخروج المصنف أول السويسري روجيه فيديرر، والاميركي أندي روديك الذي انهى بالتالي مسيرته في ملاعب الكرة الصفراء.

وانتهى مشوار فيديرر بشكلٍ مفاجئ في الدور ربع النهائي على يد التشيكي توماس برديتش بخسارته امامه 6-7 و4-6 و6-3 و3-6، ليبلغ الاخير دور الاربعة للمرة الاولى في البطولة الاميركية حيث سيلتقي البريطاني اندي موراي الثالث الذي تغلب على الكرواتي مارين سيليتش 3-6 و7-6 و6-2 و6-0.
أما روديك فقد انتهت مسيرته في التنس اثر خسارته امام الارجنتيني خوان مارتن دل بوترو المصنف سابعاً 7-6 و6-7 و2-6 و4-6، والذي سيكون امام مواجهة صعبة في ربع النهائي امام الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف ثانياً وحامل اللقب والفائز على السويسري ستانيسلاف فافرينكا 6-4 و6-1 و3-1 ثم بالانسحاب.
وفي الدور الرابع ايضاً، فاز الصربي يانكو تيبساريفيتش الثامن على الالماني فيليب كولشرايبر 6-3 و7-6 و6-2.
ولدى السيدات، اصبحت سارا ايراني اول ايطالية تبلغ نصف نهائي «فلاشينغ ميدوز» بفوزها على مواطنتها وزميلتها في مباريات الزوجي روبرتا فينتشي 6-2 و6-4. وتلتقي ايراني المصنفة عاشرة مع الاميركية سيرينا وليامس الرابعة التي تغلبت بسهولة تامة على الصربية آنا إيفانوفيتش 6-1 و6-3.
وتأهلت الروسية ماريا شارابوفا الثالثة الى نصف النهائي ايضاً بفوزها على الفرنسية ماريون بارتولي 3-6 و6-3 و6-4، لتقابل البيلاروسية فيكتوريا ازارنكا الأولى التي جرّدت الاسترالية سامانتا ستوسور السابعة من لقبها بفوزها عليها 6-1 و4-6 و7-6.