مثّل الأسبوع الرابع من الدوري اللبناني لكرة القدم فرصة لفريق النبي شيت كي يستعيد توازنه محققاً فوزاً مستحقاً على الإجتماعي 3 - 1 على ملعب برج حمود ليمحو به الخسارة أمام الأنصار في الأسبوع الماضي. ولم يواجه النبي شيت أي مشكلة في التفوق على ضيفه الشمالي حيث تقدّم 2 - 0 في أول 25 دقيقة عبر علي بزي (الدقيقة 21) وقاسم مناع مستغلين خطأين من الحارس نزيه أسعد، وخصوصاً في الهدف الثاني الذي يتحمل فيه المسؤولية مع دفاعه.


وفي الشوط الثاني وسّع النبي شيت الفارق مع تسجيل حسين العوطة الهدف الثالث، ليرتاح الفريق البقاعي رغم تقليص الفارق من قبل الإجتماعي عبر فايز شمسين في الدقيقة 86.
وعلى ملعب صيدا، كان نجم العهد حسن شعيتو (موني) يقود فريقه الى الفوز على الراسينغ 2 - 0 في لقاء عانى فيه بطل لبنان قبل أن يحرز نقاط اللقاء. وشهدت تشكيلة العهد غيابات عدة بدءاً من الحارس محمد حمود الذي كان احتياطياً لحسن بيطار، وغياب هيثم فاعور بقرار اداري وأحمد زريق المصاب. غيابات أثرت في مستوى العهد في اللقاء حتى جاء الفرج في الدقيقة 66 حين أخطأ حارس الراسينغ محمد سنتينا في التعامل مع كرة عرضية تحضرت أمام شعيتو بعدما تحولت من محمدو درامي، ولم يجد «موني» صعوبة في تسجيل هدف التقدم. وانعكس الهدف على معنويات لاعبي الراسينغ الذين كانوا يسعون الى جر مضيفهم الى التعادل، لكن شعيتو نجح في تسجيل هدف التعزيز في الدقيقة 80 بعد مجهود رائع تلاعب فيه بمدافع الراسينغ محمد مطر وأودع الكرة في الزاوية الضيقة للحارس سنتينا.
وفي طرابلس عاد الحكمة بتعادل غال مع طرابلس رغم تقدم أصحاب الأرض 2 - 0 بهدفي سعد يوسف والغاني عبد العزيز يوسف ومن ثم 3 - 1 بعد تسجيل أبو بكر المل، لكن الحكمة نجح في البقاء في أجواء المباراة مع تألّق محمد قصاص والمصري أحمد جرادي والسوري علي غليوم الذين سجلوا أهداف الحكمة.
يوم السبت شهد الفوز الثاني لفريقي الأنصار وشباب الساحل. الأول استعرض أمام الشباب الغازية على ملعب طرابلس وفاز عليه 3 - 0 في لقاء كان للعنصر الأجنبي كلمته مع تسجيل ثلاثي الأنصار الأرجنتيني لوكاس غالان والغاني مايكل أوكوفو والسنغالي سي الشيخ أهداف «الأخضر».
افتتح غالان التسجيل مبكراً في الدقيقة 13 للانصار بكرة رأسية بعد ركلة حرة لربيع عطايا الذي يواصل تقديم العروض الممتازة مع فريقه. وعزز اكوفو النتيجة بعد ست دقائق، لينتهي الشوط الأول بتقدم مريح للأنصار. وفي الشوط الثاني رفع سي الشيخ النتيجة الى 3 - 0 في الدقيقة 63 من كرة جميلة وتبادل بينه وبين زميله البديل محمود الزغبي.
وبدا الغازية لا حول له ولا قوة وخصوصاً مع غياب لاعبين أساسيين هما حسن علوية والكاميروني ستانلي إيتشابي الموقوفين، ليتلقى ممثل الجنوب خسارته الثالثة هذا الموسم.
في الوقت عينه، كان الساحل يحقق فوزاً صعباً على ضيفه السلام زغرتا 2 - 1 على ملعب العهد مطلقاً رصاصة الرحمة على مدرب السلام الفنزويلي لؤي ابو كرم الذي سيترك مهمته للسوري أنس مخلوف الذي سيبدأ مهمته اليوم مع الفريق الشمالي.
ورغم تقدم السلام بهدف أمي دحدح في الدقيقة 29، الا أن الساحليين عرفوا كيف يخرجون فائزين من اللقاء وأيضاً بصناعة أجنبية حين عادل النيجيري دانيال أودافين النتيجة في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع في الشوط الأول. وخطف مواطنه موسى كبيرو نقاط اللقاء في الدقيقة 85 حين سجّل هدف الفوز بطريقة رائعة.
وفي بطولة الدرجة الثانية، فاز الإخاء الأهلي عاليه على الرياضة والأدب 2 - 1 على ملعب بحمدون، وتعادل الإصلاح البرج الشمالي مع الشبيبة المزرعة 0 - 0 على ملعب صور. وحقق هومنتمن فوزاً كبيراً على الأمل معركة 7 - 1 على ملعب برج حمود، كما فاز التضامن صور على الهلال حارة الناعمة 5 - 0 على ملعب الصفاء، وفاز الأهلي النبطية على العمال طرابلس 3 - 0.