حدد الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف» يوم 24 تشرين الأول الجاري موعداً لإجراء قرعة نهائيات كأس الأمم الأفريقية والتي ستحتضنها جنوب أفريقيا، في مدينة دوربان، وذلك بعد اكتمال عقد المنتخبات المتأهلة للبطولة القارية المقبلة، إذ أكد الاتحاد أمس، خلال اجتماع لجنته التأديبية في القاهرة، تأهّل المنتخب العاجي إلى النهائيات، وذلك بعدما أقصى المنتخب السنغالي بسبب أعمال الشغب التي قام بها جمهور الأخير السبت الماضي في إياب الدور الحاسم من التصفيات. وتوقفت مباراة السنغال وضيفتها ساحل العاج في دكار قبل ربع ساعة على نهايتها بسبب إشعال النيران في المدرجات. وبعد تسجيل ساحل العاج هدفها الثاني من ركلة جزاء عبر نجمها ديدييه دروغبا في الدقيقة 73 واقتراب تأهلها الى النهائيات، اندلعت النيران وحدثت جلبة في المدرجات، وألقيت أجسام غريبة على المستطيل الاخضر ليوقف الحكم المباراة التي أقيمت أمام نحو 60 ألف متفرج على ملعب سيدار سنغور في دكار. وكان منتخب ساحل العاج فاز ذهاباً 4-2 في أبيدجان. واعتمدت اللجنة التأديبية للاتحاد الأفريقي نتيجة المباراة قبل إيقافها بسبب أعمال الشغب، فتأهلت بالتالي ساحل العاج بفوزها 6-2 بنتيجة إجمالية.

واعتمدت الهيئة الكروية القارية، استناداً إلى نتائج المنتخبات الـ16 المتأهلة خلال الدورات الثلاث الماضية، المنتخبات على أربعة مستويات. وجاء في المستوى الأول كل من جنوب أفريقيا (المضيفة)، زامبيا (حاملة اللقب)، غانا، ساحل العاج. وفي المستوى الثاني مالي، تونس، أنغولا ونيجيريا. وفي المستوى الثالث الجزائر، المغرب، النيجر وبوركينافاسو. أما المستوى الرابع فضمّ الغابون، جمهورية الكونغو، إثيوبيا والرأس الأخضر المتأهلة للمرة الأولى في تاريخها.
وتجرى الأدوار النهائية في الفترة ما بين 19 كانون الثاني والعاشر من شباط المقبلين في مدن جوهانسبورغ ودوربان ونيسبلرويت وبورت اليزابيت ورستنبرغ. وتقام مباراة الافتتاح في ملعب «سوكر سيتي» بجوهانسبورغ، على أن تلعب المباراة النهائية في الملعب عينه. وتفتقد البطولة منتخبات عريقة كمصر حاملة اللقب 7 مرات والكاميرون البطلة 4 مرات.