يسعى فريق ماكلارين الى التعاقد مع شريك جديد لتزويده بالمحركات بعد أن كان يعتمد على محركات شركة «مرسيدس» منذ عام 1995، إلّا أنه لم يحصد معه الإنجازات الكبيرة فقد اكتفى ببطولة صانعين وحيدة حتى الآن كانت عام 1998.

وذكرت بعض الصحف أن هوندا، شركة صناعة السيارات اليابانية التي امتازت بشراكة ناجحة مع فريق ماكلارين في السابق، قد تكون بديلاً محتملاً لشركة مرسيدس، خصوصاً مع التغيير الذي سيحصل في التحول من «توربو في 8» الى «توربو في 6 أس» عام 2014.
وقال رئيس هوندا للبحث والتطوير يوشيهارو ياماموتو: «اتباع القواعد هو من أساسيات العمل عندنا، واذا كانت هذه فرصة للعودة الى الفورمولا 1، فمن الرائع أن نعود»، مضيفاً لصحيفة «ذا صن» الإنكليزية أن ماكلارين يسعى للتخلي عن مرسيدس والتعاقد مع هوندا، قائلاً: «لا يوجد احتمال أن تبقى ماكلارين عميلاً لمحركات مرسيدس».
من جهة أخرى، يبدو أن فريق ساوبر في طريقه إلى التعاقد مع السائق المكسيكي إيستبان غوتيريز (21 عاماً) ليحل مكان المكسيكي الآخر سرجيو بيريز الراحل الى ماكلارين بعد سباق «إنتر لاغوس» الشهر المقبل.
ويعتقد على نطاق واسع أن ساوبر قد وقّع بالفعل مع الألماني نيكو هالكنبرغ للانتقال من فورس إينديا عام 2013.
وذكرت الصحيفة البرازيلية «استادو دي ساو باولو» في المقابل ان لويز رازيا قد دخل في محادثات مع فورس إينديا وماروسيا ليكون مع احدهما في العام المقبل، وقال: «تحدثنا مع ساوبر كذلك، ولكن في الأيام الأخيرة تغيرت مواقفهم، قائلين انه لم يعد ممكناً التعامل معي»، مضيفاً: «هذا يدل على أنهم قرروا من هما سائقا
الفريق».