حافظ فريق الحكمة على صدارة بطولة لبنان لكرة السلة بعد تحقيق فوز متوقع على ضيفه الشانفيل 66 - 55 على ملعب غزير، في ختام المرحلة السابعة. وطال انتظار الحكماويين لهذا الفوز على ملعب غزير، إذ يعود آخر انتصار الى عام 2004، فلم يواجه أصحاب الأرض أية صعوبة في إلحاق الخسارة الرابعة بحامل اللقب، نظراً إلى الفارق الفني بين الفريقين، مدعومين بجمهور كبير ملأ مدرجات الملعب وشكل سلاحاً قوياً لصالح الحكماويين. وأصبح رصيد الحكمة 21 نقطة، فيما أصبح رصيد الشانفيل 13 نقطة.

ويظهر من خلال النتيجة غلبة الجانب الدفاعي على الهجومي في اللقاء، فسجل الحكمة 46 كرة مرتدة مقابل 44 للشانفيل. وكان أفضل مسجل للفائز الأميركي آرون هاربر بـ 20 نقطة و8 متابعات و5 تمريرات حاسمة، وأضاف زميله جوليان خزّوع 10 نقاط و14 متابعة (دوبل دوبل). فيما كان فادي الخطيب أفضل مسجّل في صفوف الشانفيل برصيد 29 نقطة و11 متابعة، وأضاف زميله الجورجي نيكولوز تسكيشفيلي 9 نقاط و15 متابعة.
وشهد يوم السبت لقاءً نارياً بين هوبس ومضيفه أنترانيك انتهى لصالح الضيوف 109 - 106 (23 - 15، 44 - 41، 66 - 74، 98 - 98). بعد التمديد على ملعب سنتر ديمرجيان. كما فاز بيبلوس على مضيفه أنيبال في زحلة 79 - 71 (15 - 13، 37 - 37، 61 - 54).
في المباراة الأولى، حُبست الأنفاس حتى الثواني الأخيرة في صراع الفريق على الهروب من المركز التاسع، فكانت الغلبة لهوبس بفضل تألّق الثلاثي لاري بيرد، يوكا أرسيد وعلي فخر الدين حيث سجلوا 80 نقطة للفائز (40 لبيرد، و16 لأرسيد و27 لفخر الدين)، بينما سجل الثلاثي نوفار غادسون ونانا اسنزو امبيم وفؤاد عاناتي 81 نقطة لأنترانيك (37 لغادسون، 22 لأمبيم، و22 لعاناتي).
وهذا هو الفوز الثاني لهوبس، رافعاً رصيده الى 11 نقطة، والخسارة الخامسة لأنترانيك وأصبح رصيده 8 نقاط وله مباراة مؤجلة أمام عمشيت ستقام في 27 كانون الأول الجاري وهي مؤجلة من المرحلة السادسة.
وفي المباراة الثانية على ملعب مدرسة القلبين الأقدسين في زحلة، كان لاعب بيبلوس مازن منيمنة أفضل مسجل 22 نقطة، ولأنيبال الأميركي تشادني غراي 28 نقطة.
وهذا هو الفوز الرابع لبيبلوس، وصار رصيده 15 نقطة، والتعثر السادس لأنيبال وصار رصيده 9 نقاط.