يبدو النجم الإيطالي فرانشيسكو توتي في طريقه لمغادرة فريقه روما في نهاية الموسم الحالي.

وأكدت صحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" الإيطالية أن رئيس "جيالوروسي"، جيمس بالوتا، لا يريد تمديد عقد "إل كابيتانو" الذي ينتهي في الصيف المقبل.
ويأتي ذلك في ظل المشاكل المتكررة بين توتي ومدرب الفريق لوتشيانو سباليتي وكان آخرها عقب المباراة أمام أتالانتا في المرحلة الثالثة والثلاثين من الدوري المحلي حيث حصل تلاسن حاد بينهما.
ويُتوقع أن يكمل "إل كابيتانو" مسيرته في الملاعب الخليجية أو في الدوري الأميركي للمحترفين حيث تنتظره العديد من العروض هناك.
وإذا كان توتي يقترب من الرحيل عن روما، فإن الفرنسي بول بوغبا سيبقى مع يوفنتوس الإيطالي، بحسب ما أكد المدير العام للنادي، جيوسيبي ماروتا، لراديو "أنتشيو" المحلي.
وقال ماروتا: "لا يوجد أي لاعب في يوفنتوس معروض حالياً للبيع، وخصوصاً في ما يتعلق بالشائعات حول اهتمام فريق كبير ببوغبا"، وأضاف: "بالنسبة إلينا هو عنصر حاسم للعديد من السنوات. بوغبا كبر معنا وأصبح بطلاً".
من جهته أيضاً، أكد ماريو بالوتيللي أنه يريد البقاء في صفوف ميلان المُعار إليه من ليفربول الإنكليزي بعد موسم تعرض فيه للإصابات.
ونقلت صحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" عن "الولد المشاغب" قوله: "أقرأ الصحف ويمكنني أن أقول لكم بالنسبة لمستقبلي إنني أريد البقاء مع ميلان لأن الأمور في ليفربول لم تكن جيدة ولا أريد العودة إلى الوراء".
وأضاف: "لقد أديت بشكل جيد في المباراتين الأخيرتين، ولا يزال هناك ست مباريات باقية لإثبات نفسي، أشعر بأنني جيد بدنياً في الفترة الأخيرة"، وأكمل ضاحكاً: "وأيضاً ميلان يمتلك المال اللازم".
ويأتي تصريح بالوتيللي في رد غير مباشر على مدرب "الريدز" الحالي الألماني يورغن كلوب الذي أعلن رغبته بفسخ عقد اللاعب بسبب راتبه المرتفع وتراجع مستواه.
ومن إيطاليا إلى إنكلترا، يبدو الحال مشابهاً مع البلجيكي إيدين هازار الذي سيبقى في صفوف تشلسي.
وذكرت صحيفة "ذا تايمز" أن هازار لا يريد مغادرة ملعب "ستامفورد بريدج" بعد موسم سيّئ بل يتطلع لفتح صفحة جديدة مع المدرب الجديد الإيطالي أنطونيو كونتي.