ابتعد أول سبورتس في الصدارة بفارق أربع نقاط عن أقرب منافسيه إثر فوزه الكاسح على ضيفه مركز كامل جابر الثقافي 14-2، مستفيداً من تعادل وصيفيه البنك اللبناني الكندي وضيفه الصداقة 4-4، في قمة المرحلة العاشرة من الدوري اللبناني لكرة القدم للصالات.

في المباراة الأولى على ملعب الصداقة، سجل لأول سبورتس، الذي لعب مباراة أقل، هيثم عطوي (2) وحسن زيتون (3) وقاسم قوصان (2) ورمزي أبي حيدر (2) وحسن توبة وياسر سلمان (2) ومحمد مغربي (2)، ولكامل جابر علي حديد (2).
وفي الثانية على الملعب عينه، رسم البنك اللبناني الكندي والصداقة السيناريو نفسه الذي شهدته مباراة الذهاب بينهما، عندما تعادلا 4-4 أيضاً في المرحلة الأولى.
ولم يخدم التعادل الفريقين، لا بل قدّما خدمةً جليلة الى أول سبورتس، الذي بات قريباً جداً من إنهاء الموسم العادي على قمة الترتيب ليواجه بالتالي صاحب المركز الرابع، تاركاً الصراع مفتوحاً بين البنك اللبناني الكندي والصداقة على مكان في الدور النهائي.
وتقدّم البنك اللبناني الكندي، الذي غاب عنه ثانيةً نجمه حسن معتوق المصاب، بثلاثة أهداف، ثم أهدر جان فاضل ركلة جزاء تصدّى لها الحارس ربيع الكاخي، وأصاب الفلسطيني محمد بلاوني العارضة لينتهي الشوط الأول بنتيجة 3-1.
وفي الشوط الثاني، قلب الصداقة الأوضاع رأساً على عقب، متقدّماً 4-3، ومهدداً مرمى سركيس اسكدجيان، الذي أنقذته العارضة مرات عدة، قبل أن يفرض اللبناني الكندي التعادل ليخرج الفريقان مقتنعين بنقطة لكلٍّ منهما.
سجل للبنك اللبناني الكندي حسن شعيتو (2) والفلسطيني محمد بلاوني وأحمد عيتاني، وللصداقة العراقي مروان زورا (3) وربيع أبو شعيا.
وعزّز زورا صدارته لترتيب الهدافين رافعاً رصيده الى 28 هدفاً، بينما صار شعيتو ثانياً بـ 21 هدفاً، أمام زميله معتوق وله 20 هدفاً.
وتذوّق أولمبيك صيدا صاحب المركز الأخير طعم الفوز للمرة الأولى بعد 8 هزائم متتالية عندما تغلّب على مضيفه قوى الأمن الداخلي 7-4، على ملعب السد.
سجل للفائز أحمد اليمني ووديع عسيران ورضوان شامية (2) ومازن جمّال (3)، وللخاسر بسام منصور (3) وفارس سمعان.