فرض التعادل الإيجابي 1 - 1 بين الأنصار والإصلاح، على ملعب برج حمود، ضمن الأسبوع الأخير من دورة التصفية لبطولة الشباب في كرة القدم، مباراة فاصلة ليبقى اللقب معلقاً بين حامله الأنصار ومنافسه الإصلاح البرج الشمالي. وشهدت المباراة سيناريو مثيراً مع إحراز فريق الإصلاح التعادل في الدقيقة 92، فيما كان الأنصاريون قد بدأوا بالإعداد لاحتفالاتهم، لكنّ الصوريين كان لهم رأي آخر، رغم أن تعادلهم جاء بخطأ دفاعي أنصاري.


ولم تنصف المباراة فريق الأنصار الذي كان الطرف الأفضل انتشاراً وتحركاً على مدار الشوطين، وأهدر لاعبوه العديد من الفرص، وخصوصاً قاسم أبو خشفة وحسين ابراهيم ومحمد زريق.
في المقابل، سيطرت رهبة اللقاء على لاعبي الإصلاح، إذ إنها المرة الأولى التي يلعبون فيها على اللقب. وأُجبر الإصلاحيون على التراجع نتيجة الضغط الأنصاري المتواصل مع بعض المحاولات المرتدة للثنائي حسن الحاج وشريف خليل بتمويل من القائد سليم فران.
وافتتح الأنصاريون التسجيل مبكراً في الدقيقة 12 من ركلة ركنية نفذها محمد عسكر وترجمها قاسم أبو خشفة هدفاً من رأسية عجز الحارس محمد سرور عن صدها. وجاء الهدف ترجمة للسيطرة الأنصارية التي استمرت حتى نهاية الشوط الأول دون تغيير في النتيجة. وفي الشوط الثاني، مالت الكفة أكثر لمصلحة الأنصاريين، وخصوصاً في ثلث الساعة الأخير، مع إضاعة حوالى خمس فرص محققة من شبه انفراديات لقاسم أبو خشفة (2)، وحسين ابراهيم (2) ومحمد زريق.
وفيما المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة، ينفذ سليم فران كرة حرة يخطئ المدافع الأنصاري محمد عسكر في تشتيتها برأسه لتدخل شباك الحارس المميز خضر يوسف (د 92)، وتنفجر فرحة كبيرة في الجانب الإصلاحي، وسط ذهول وغضب في الجانب الأنصاري.
قاد اللقاء بنجاح الحكم بشير أواسي مع سامر بدر وعلي سرحال.

لقطات

■ حاول عدد كبير من الجمهور الدخول الى الملعب، لكن الجيش كان حازماً، ولم يسمح بالدخول إلا لحاملي البطاقات الاتحادية.
■ قبل ربع ساعة على نهاية المباراة، أعدّ المسؤول في الاتحاد اللبناني للعبة حسن هاشم الميداليات والكأس، ووُضعت الطاولة في المنصة، وما إن سجّل الإصلاح هدف التعادل، حتى عمد هاشم إلى «ضب الأغراض»، مؤجّلاً التتويج إلى موعد آخر.
■ حضر في الشوط الثاني نائب رئيس الاتحاد ريمون سمعان لتسليم الكأس والميداليات الى اللاعبين، لكنّ مهمته أُجّلت الى الأسبوع المقبل.
■ رأى مدرب الأنصار مالك حسون أن فريقه دفع ثمن إهداره الفرص، وأعرب عن سروره بأجواء اللقاء والحماسة، إضافة الى انضباط الجمهور القليل الحاضر. وكشف عن أن العمل سيكون في الأسبوع المقبل على نفسية لاعبيه ومحاولة إزالة آثار مباراة أمس.



فوز الندوة في الصالات

أكد المهاجم الفلسطيني مصطفى حلاق عودته القوية عندما قاد فريقه الندوة القماطية الى فوزٍ لافت على مضيفه أول سبورتس متصدر لائحة الترتيب 8 - 3، على ملعب مجمع الرئيس لحود، في ختام المرحلة الثانية عشرة من دوري الصالات. وسجل حلاق 7 أهداف وعلي الحمصي هدفاً، وللخاسر حسن زيتون، قاسم قوصان ومحمد اسكندراني.