باولو ديبالا، إسم لاعب أرجنتيني بات نجماً يتألق في الملاعب الإيطالية مع يوفنتوس. الضجة التي أثيرت حوله قبل انطلاقه، وبعده، أكدت أن هذا اللاعب لم يأت لكي يكون جليس احتياط للاعب آخر. منذ وصوله الى الـ "بيانكونيري"، وبعدما حط قدماه على أرض الملعب، ازداد لمعان نجمه سريعاً.

بدأ الدوري، وبدأد ديبالا بفرض نفسه لاعباً أساسياً في تشكيلة المدرب ماسيمليانو أليغري، مسجلاً، وصانعاً للأهداف. يعود ديبالا بالذاكرة الى بضع سنين، حين انطلق من نادي إينستيتوتو دي كوردوبا في الدرجة الثانية الأرجنتينية، وصولاً الى باليرمو، ثم مع "السيدة العجوز". لا شك أن المسار كان دائماً تصاعديا، ولا شك أنه حالياً مستمر في ذلك، ما وضعه تحت مراقبة قطبي البطولة الإسبانية ريال مدريد وبرشلونة. الأخير كان يتابعه مذ كان لاعباً في الأرجنتين، لكن لم ينجح في الحصول على خدماته سابقاً، لذا ما زال يحاول من جديد.
لم يقف ديبالا حائراً، للاختيار بين الاثنين، وبرغم أنه كلام غير رسمي على الإطلاق، من الواضح أنه يفضل النادي الكاتالوني، لا لتشجيعه لهم بل لوجود مواطنه النجم – قدوته – ليونيل ميسي. مَن مِن اللاعبين، الأرجنتينيين تحديداً، لا يحب مجاورة "البرغوث" في الملعب؟
في المشهد العامّ، وإذا ما كان لاعب موهوب يرى في ميسي قدوته، فإنه سيكون "الجوهرة" أو "لا خويا" باللغة الاسبانية، كما أطلق الأرجنتينيون عليه.

قال نيفيل: «الأرجنتيني ديبالا سيصبح نجماً احفظوا هذا الاسم»

يسعى اللاعب ذو الـ 22 عاماً، ولو لم يقل ذلك، الى إجبار جمهور الـ "يوفي" على نسيان سلفه مواطنه كارلوس تيفيز. ويبدو أنه ينجح في مهمته الحالية، إذ إنه حالما تحسن مستوى الفريق بعد انطلاقة الموسم، بدأ بفرض لمساته من التسجيل الى صناعة الأهداف، فضلا عن المهارات التي يعرضها في المرور بين لاعبي الخصم.
رفض ديبالا مقارنته بتفيز، وقال إن الأخير فاز بالكثير من الألقاب الفردية والجماعية، ويتمنى أن يسير على خطاه، لكن أي مقارنة يجب أن تُجرى في نهاية الموسم لا بعد بضع مباريات. لم يحتج الى الكثير من المباريات لإثبات وصوله الى مستواه، إذا لم نقل تفوقه، حيث سجل 8 أهداف من أصل 25 هدف حتى الآن. في السابق، سجل مع باليرمو في ثلاث سنوات 21 هدفا في 90 مباراة. رقمٌ، من المؤكد أنه لن يقف عنده. ديبالا لاعب ينمو بسرعة ولم يظهر بعد كامل قدراته، حيث أثبت أنه يمكنه، وبنجاح من أداء أكثر من دور بحسب متطلبات المدرب الفنية. دوره القديم كان صانع ألعاب، ثم مهاجما صريحا، أما حالياً، فصار مهاجما متأخرا، للربط بين الهجوم ووسط الملعب.
سابقاً، قال اللاعب الإنكليزي السابق فيل نيفيل: «الأرجنتيني ديبالا سيصبح نجماً احفظوا هذا الاسم».
وبالفعل، وفي وقت قصير، لمع ديبالا مع ارتفاع مستوى الفريق، وحمل القميص الرقم 21، التي ارتداها سابقاً كل من الفرنسيين زين الدين زيدان وليليان تورام والإيطالي أندريا بيرلو. ثقل كبير بهذا القميص، لا يبدو أنه يتعب ديبالا الذي صار وبرغم عمره الصغير من الركائز الاساسية ليوفنتوس.
طريقة لعبه يمكن تشبيهها بالأرجنتيني سيرجيو أغويرو من حيث السرعة في الحركة والتفكير، ومن حيث القوة أيضاً، ولا شك، من حيث الحسم أمام المرمى. حين كان لاعباً في الأرجنتين بعمر 17 عاماً، كسر رقم ماريو كيمبس كأصغر لاعب يسجل هدف بالدوري الأرجنتيني، وأصغر لاعب يشارك في 38 مباراة رسمية الذي كان يحمله كيمبس أيضاً.
هناك كان أول لاعب يسجل "هاتريك" مرتين في الموسم، وأول من يسجل 6 أهداف في 6 مباريات متتالية. منذ صغره، تبين أنه سيكون نجماً صاعداً لا يريد التوقف عن أي إنجاز جديد، ليصر المدير التنفيذي لـ "يوفي"، جيوسيبي ماروتا، على رفض بيعه سواء هذا الموسم أو في الموسم المقبل. سيزيد من صقل موهبته، ليزيد من عطائه، ويزيد من لمعان اسمٍ، يبدو أنه سائر لينافس قريباً على أهم الجوائز الفردية العالمية.




نتائج وبرنامج البطولات الاوروبية الوطنية


انكلترا (المرحلة 16)

ليستر - تشلسي 2-1
جايمي فاردي (34) والجزائري رياض محرز (48) لليستر، والفرنسي لويك ريمي (77) لتشلسي.

- ترتيب فرق الصدارة:
1- ليستر 35 نقطة من 16 مباراة
2- ارسنال 33 من 16
3- مانشستر سيتي 32 من 16
4- مانشستر يونايتد 29 من 16
5- توتنهام 26 من 16



كأس إسبانيا (إياب دور الـ32)

- الثلاثاء:

ديبورتيفو لا كورونيا - لاغوستيرا (2-1 ذهاباً) (21.00)
سبورتينغ خيخون - ريال بيتيس (0-2) (21.00)
إسبانيول - ليفانتي (1-1) (22.00)
اشبيلية - لوغرونييس (3-0) (22.00)

- الأربعاء:

ايبار - بونفيرادينا (0-3) (21.00)
خيتافي - رايو فاييكانو (0-2) (21.00)
أتلتيك بلباو - لينينسي (2-0) (21.00)
ملقة - ميرانديس (1-2) (22.00)
فالنسيا - باراكالدو (3-1) (22.00)
ريال سوسييداد - لاس بالماس (1-2) (22.00)

- الخميس:

أتلتيكو مدريد - ريوس (2-1) (21.00)
سلتا فيغو - الميريا (3-1) (21.00)
فياريال - هويسكا (2-3) (22.00)
غرناطة - ليغانيس (1-2) (22.00)


ايطاليا (المرحلة 16)

لاتسيو - سمبدوريا 1-1
اليساندرو ماتري (78) للاتسيو، والبوسني ايرفن زوكانوفيتش (90) لسمبدوريا.

- ترتيب فرق الصدارة:
1- انتر ميلانو 36 نقطة من 16 مباراة
2- فيورنتينا 32 من 16
3- نابولي 32 من 16
4- يوفنتوس 30 من 16
5- روما 29 من 16



كأس إيطاليا (دور الـ16)

- الثلاثاء:

جنوى - اليساندريا (20.15)
إنتر ميلانو - كالياري (22.00)

- الأربعاء:

روما - سبيزيا (15.00)
فيورنتينا - كاربي (17.00)
نابولي - فيرونا (20.00)
يوفنتوس - تورينو (21.45)

- الخميس:

لاتسيو - أودينيزي (17.00)
سمبدوريا - ميلان (22.00)

كأس ألمانيا (دور الـ16)

- الثلاثاء:

بوروسيا مونشنغلادباخ - فيردر بريمن (20.00)
اونترهاخينغ - باير ليفركوزن (20.00)
ارتسغييرغه - هايدنهايم (21.30)
بايرن ميونيخ - دارمشتات (21.30)

- الأربعاء:

شتوتغارت - اينتراخت براونشفيغ (20.00)
نورمبرغ - هيرتا برلين (20.00)
أوغسبورغ - بوروسيا دورتموند (21.30)
تي اس في ميونيخ - بوخوم (21.30)

كأس الرابطة الفرنسية (دور الـ16)

- الثلاثاء:

غانغان - نيس (21.00)
ليل - لافال (21.00)
لوريان - ديجون (21.00)
رين - تولوز (22.00)

- الأربعاء:

بوردو - موناكو (18.00)
بور - أون - بريس - مرسيليا (19.45)
ليون - تور (21.00)
باريس سان جيرمان - سانت إتيان (22.00)