كادت انطلاقة الأسبوع الخامس من الدوري اللبناني لكرة القدم أن تحمل مفاجأتين فاكتفت بواحدة كانت على ملعب بحمدون مع خطف الحكمة نقطة من النجمة بعد تعادله معه 0 - 0، في وقت أفسد فيه الأنصاريون مفاجأة السلام زغرتا وقلبوا تأخرهم الى فوز 2 - 1 على ملعب المرداشية.


في المباراة الأولى، دفع النجمة ثمن تفلت بعض جمهوره الذي أوصل الى منع كل جمهور النجمة من الحضور، فلعب النجمة أمام الحكمة دون «رأس حربته» الأساسي فجاءت المباراة صامتة مملة لم يظهر فيها النجمة ذلك الفريق الذي لعب أمام الأنصار وفاز عليه رغم خوض المدير الفني الروماني تيتا فاليريو المباراة بالتشكيلة عينها، الا أن لاعبي الأمس تاهوا عن المرمى في الفرص القليلة التي صنعوها.
في المقابل، نجح لاعبو الحكمة بروحهم القتالية في خطف نقطتهم الثانية هذا الموسم، فيما أصبح رصيد النجمة 6 نقاط.
وفي المرداشية، حقق الأنصار فوزاً مستحقاً على مضيفه السلام زغرتا برغم تأخره بهدف الأوروغوياني دياز في الدقيقة 45 بعدما حول ركنية عمر زين الدين برأسه إلى الشباك. وظهر أصحاب الأرض بصورة طيبة في اللقاء وبدا أن الصدمة الإيجابية التي أحدثها تغيير المدرب واستلام السوري أنس مخلوف المهمة تركت آثارها على الفريق. أما الأنصاريون فقد نفضوا عنهم آثار السقوط أمام النجمة، وبرز منهم أكثر من لاعب، وخصوصاً ربيع عطايا والبديل ابراهيم سويدان والأرجنتيني لوكاس غالان والظهير حمزة عبود. وكان لتبديل المدرب جمال طه في الشوط الثاني تأثيره مع إدخال سويدان بدلاً من محمود الزغبي، فنجح سويدان في تعديل النتيجة في الدقيقة 59 بعد كرة حرة لعطايا. وفي الدقيقة 76 سجل غالان هدف الفوز بعد كرة ملعوبة ومجهود كبير من الغاني مايكل أوكوفو، علماً أن الأنصار كان بإمكانه الخروج بعدد أهداف أكبر لولا سوء حظ المدافع حسين سيد، الذي أصاب العارضة والقائم ثلاث مرات.
ورفع الأنصار رصيده الى عشر نقاط، فيما تجمّد رصيد السلام عند نقطة واحدة. وتستكمل المرحلة اليوم السبت، حيث يحلّ الصفاء ضيفاً على النبي شيت الثالث في البقاع عند الساعة 15.30. ويلعب الأحد الاجتماعي مع الشباب الغازية على ملعب طرابلس عند الساعة 14.15، كما يستضيف الراسينغ فريق طرابلس على ملعب برج حمود في التوقيت عينه.
ويختتم الأسبوع على ملعب صيدا كما انطلق بصمت، حين يلعب العهد مع شباب الساحل الخامس عند الساعة 15.30 بغياب الجمهور بقرار أمني.