لم يستحق فريق الشانفيل الخروج من بطولة غرب آسيا لكرة السلة بعد العرض الكبير الذي قدمه أمس أمام ذوب آهن الإيراني، لكنه خسر 76 ـ 80 (22 ـ 18، 35 ـ 35، 61 ـ 57) على ملعب مدرسة المريميين في ديك المحدي. ورغم خسارته الدراماتيكية، إلا أن الشانفيل كسب الرهان الجماهيري بعدما امتلأت المدرجات بالمشجعين الذين لبوا نداء مدربهم غسان سركيس، لكن فرحتهم لم تكتمل بعد خروج فريقهم من المسابقة. وحاول الشانفيل استعمال السلاح عينه الذي استعمله الإيرانيون في أصفهان حين فازوا 70 ـ 69 بمؤازرة كبيرة من جمهور حاشد. وبالفعل، نجح الشانفيل في تعبئة المدرجات، لكنه لم يصل إلى هدفه المنشود.


وتكمن الحسرة الشانفيلية بعد التألق خلال الأرباع الثلاثة الأوائل قبل أن يتراجع الفريق في الربع الأخير نتيجة الكرات الضائعة ونجاح الإيرانيين في التقدم في آخر دقيقتين بخمس نقاط والمحافظة على هذا التقدم.
وجاء تألق الشانفيل بعد الأداء الرائع للأميركي جاي يونغبلود (19 نقطة و7 كرات حاسمة و4 كرات مرتدة) ومواطنه لاري كوكس الذي سجل «دوبل دوبل» بـ17 نقطة و10 كرات مرتدة. كذلك برز باتريك بوعبود (13 نقطة) الذي كان نجم الكرات الثلاثية؛ إذ سجل 4 كرات من أصل 6 سجلها فريقه. وأسهم في تألّق الثلاثي الشانفيلي الدور الذي أداه القائد فادي الخطيب الذي تعرض لرقابة قوية أعطت زملاءه حرية في الحركة. ورغم ذلك، سجل الخطيب 19 نقطة و4 كرات حاسمة. واللافت أن الخطيب ويونغبلود وكوكس وبوعبود سجلوا 68 نقطة من أصل نقاط فريقهم الـ76.
أما من الجانب الإيراني، فقد نجح الضيوف في خطف الفوز في الأمتار الأخيرة بعد التأخر في الربعين الأول والثالث. وبرز من الفائز السنغالي عثمان بارو صاحب «الدوبل دوبل» بـ 28 نقطة و13 كرة مرتدة (8 منها هجومية) و5 كرات حاسمة، وسجل الأميركي كارلوس باول (19 نقطة). أما إيرانياً فبرز حامد آفاق بـ12 نقطة وأوشين ساهاكيان بـ 14 نقطة و8 كرات مرتدة. وتفوّق الضيوف على اللبنانيين في الكرات المرتدة؛ إذ التقطوا 32 كرة مقابل 18 للشانفيل، الذي تفوق بالرميات الثلاثية (6 مقابل 2).
قاد اللقاء طاقم حكام يوناني، وهو نفس طاقم الحكام الذي قاد مباراة الرياضي والجيش السوري أول من أمس، علماً بأن قيادة حكام يونانيين لمباريات آسيوية أمر لافت.
■ بعد خروج الشانفيل أصبح مؤكداً مشاركة الرياضي في بطولة آسيا؛ إذ ينص نظام البطولة على تأهل أربعة فرق من أربع دول. وتأكدت أيضاً مشاركة الجلاء السوري، فيما سيكون الصراع بين ذوب آهن ومهرام الإيرانيين. وسيلعب في نصف النهائي الرياضي مع مهرام في تكرار للمواجهة اللبنانية ـــــ الإيرانية، فيما سيلعب في نصف النهائي الثاني ذوب آهن مع الجلاء.




اتحاد غرب آسيا غير مسؤول

بعد اللغط الذي رافق عدم السماح للجمهور بالدخول إلى مباراة الرياضي والجيش السوري أول من أمس، أكد عضو اتحاد غرب آسيا هاغوب خاتجيريان أن قرار منع حضور الجمهور جاء من السلطات الأمنية، رغم موافقة اتحاد غرب آسيا والاتحاد اللبناني على حضور الجمهور وفق الصيغة التي اتفق عليها ناديا الرياضي والجيش السوري وأُعلنت.