اختتمت جامعة القديس يوسف مهرجان بيروت الرياضي الجامعي 2011، النسخة الثانية، بنجاح كبير على الصعد الرياضية والسياحية والترفيهية، بعد ثلاثة أيام كاملة من المباريات في 11 لعبة اتّسمت كلّها بالمنافسة القويّة والروح الرياضيّة العالية، بقيادة نخبة من حكّام لبنان الاتحاديّين والدوليّين.

وفي نتائج الألعاب، حسم الفريق السوري من الجامعة الدوليّة للعلوم والتكنولوجيا معركة كرة السلّة للرجال الماراتونيّة، ففاز في نصف النهائي على جامعة بلغراد الصربيّة، وفي النهائي على الجامعة اللبنانيّة الأميركيّة ـ جبيل.
وعند السّيدات تألّقت الفرق اللبنانيّة، فجاء النهائي محلّياً حسمه فريق جامعة الروح القدس الكسليك بفوزه على القديس يوسف. وفي كرة القدم للصالات - سيّدات، فاز في نصف النهائي فريق جامعة سان بترسبيرغ الروسي على فريق جامعة ايسادي الاسباني في الدوربي الأوروبي 1-3، قبل أن يحرز اللقب على حساب جامعة القديس يوسف في النهائي الصاخب 2-3.
وفي كرة الصالات - رجال، سيطرت الفرق اللبنانيّة وفازت جامعة AUL باللقب على حساب الجامعة المضيفة. أمّا في كرة الطائرة - رجال، فقد فازت جامعة القديس يوسف على جامعة المتوسّط الشرقيّة من قبرص 1-2، بعد مباراة حماسيّة تألّق فيها جورج الحلبي من القديس يوسف.
في كرة اليد: فاز فريق جامعة اليرموك من الأردن على جامعة كونستنز الألمانيّة والجامعة اللبنانية الأميركيّة بيروت في النهائي.
وفي الألعاب الفرديّة، سيطرت الجزائر وفازت في معظم سباقات السباحة، رجالاً وسيّدات، كذلك فازت في منافسات الشطرنج وألعاب القوى، فيما تفوّق اللبنانيون في لعبة كرة الطاولة والألمان في مسابقة الأسئلة الرياضيّة.
واختتمت جامعة القديس يوسف المهرجان بتوزيع الكؤوس والميداليات على الفائزين، ووعد خوري بتنظيم النسخة الثالة للمهرجان في آذار 2012، وأشار إلى نيّة الجامعة استضافة احدى النسخات من بطولات العالم في لبنان.