تنطلق، غداً الأحد، منافسات «الفاينال 4» من بطولة «بنك ميد» لكرة السلة بلقاء الرياضي وضيفه الحكمة عند الساعة 18.00 على ملعب المنارة. وسيلتقي الفريقان في سلسلة من خمس مباريات، على أن يتأهل الفائز في ثلاث الى النهائي. وسيشارك المصري إسماعيل أحمد للمرة الأولى مع الرياضي بعد اعتماد بطل لبنان إيّاه بديلاً للأميركي لورين وودز المصاب، فيما سيكون نايت جونسون الأجنبي الثاني في الفريق. أما الحكمة، فسيخوض المباراة بتشكيلته المعتادة مع الثنائي الأجنبي داريل واتكنز وغارنيت طومسون، مع عودة فادي الخطيب من الإصابة وجهوزية مازن منيمنة.


وسيلتقي في سلسلة مباريات نصف النهائي الثاني فريقا الشانفيل والمتحد، وتنطلق منافساتها يوم الثلاثاء عند الساعة 21.45.
قرعة بطولة آسيا
سحبت أمس قرعة نهائيات البطولة الآسيوية الـ 22 للأندية أبطال الدوري بكرة السلة التي يستضيفها في العاصمة الفيليبينية مانيللا بين 28 أيار و5 حزيران المقبلين. وأرسل الاتحاد الآسيوي نشرة إعلامية عن القرعة تضمنت رسالة واضحة لفريقي الجلاء السوري والرياضي اللبناني، اللذين يمثلان طرفي نهائي بطولة غرب آسيا، إذ إن الاتحاد الآسيوي لم يحسم هويتي ممثلي لبنان وسوريا في البطولة بانتظار إقامة النهائي. وهذا يتضمن رسالة مبطنة مفادها أن أي تخلف من جانب الجلاء والرياضي عن خوض النهائي سيعني حرمانهما المشاركة في بطولة آسيا، وتسمية فريقين آخرين كالجيش والشانفيل.
أما سمارت جيلاس الفيليبيني صاحب الضيافة، فقد جنّب نفسه خوض دور أول صعب عندما اختار المجموعة الأولى التي ضمته الى العلوم التطبيقية الأردني وممثلي ماليزيا واليابان ودول وسط آسيا.
وبذلك يكون الفريق الذي يضم نواة المنتخب الفيليبيني الأول، ويقوده المدرب الصربي رايكو تورومان، قد تجنب اللعب مع حامل اللقب مهرام الإيراني ووصيفه الريان القطري والشباب الإماراتي وممثلي لبنان وسوريا، وهي البلدان التي تعدّ من الأكثر تطوراً في القارة.
وأكد الأمين العام المساعد في الاتحاد الآسيوي هاكوب خاجيريان، أن ممثلي سوريا وإيران سيعتمدان رسمياً بعد نهائي بطولة غرب آسيا، وأن الاتحاد الياباني سيختار أحد فريقين من دوري المحترفين وهما (ريوكيو أوكيناوا) و(رايزينغ فوكو واكا).
وستتبارى الفرق في كل مجموعة بنظام الدوري من مرحلة واحدة، بعدها يتأهل أصحاب المراكز الأربعة الأولى الى ربع النهائي، ويلتقون في ما بينهم بأسلوب المقص وفق خروج المغلوب.
(الاخبار)




بيان الأمانة العامة


صدر عن الأمين العام للاتحاد اللبناني لكرة السلة غسان فارس ما يأتي:
عشيّة انطلاق المربّع الذهبي لبطولة لبنان، ونظراً إلى أهميّة هذه المباريات، يهمّ الأمانة العامة للاتحاد اللبناني لكرة السلة أن تؤكّد لأهل اللعبة ومحبيها ومشجّعيها ما يأتي:
ـــــ إن لعبة كرة السلة هي لعبة جماهيريّة يصرّ مشجّعوها على حضور المباريات، وهذا ما يرغب فيه الاتحاد اللبناني لكرة السلة، لكن على الأندية واللجان وروابط الجمهور تنظيم هذا الحضور وترتيبه بما يضمن سلامة المباريات وسيرها.
ـــــ تلفت الأمانة العامة إلى أنه يحظر إطلاق الشعارات السياسيّة والنعرات الطائفيّة والتطاول على المقامات تحت طائلة تطبيق القانون بحرمان النادي من جمهوره.