يستضيف بورتو البرتغالي فياريال الإسباني في قمة إيبيرية في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة «يوروبا ليغ» لكرة القدم، وعينه على بلوغ المباراة النهائية التي قد يواجه فيها غريماً محلياً، إذ يشهد نصف النهائي الآخر مواجهة برتغالية بحتة بين بنفيكا وضيفه سبورتينغ براغا.

ولا شك في أن بورتو يحلم باستعادة المجد الذي أصابه عام 2003 بقيادة مدربه السابق البرتغالي جوزيه مورينيو، وهو سيسعى إلى مواصلة مشواره الرائع في المسابقة وتحقيق الثلاثية، حيث ضمن لقب الدوري وبلوغ المباراة النهائية لمسابقة الكأس المحلية، فيما يمنّي فياريال النفس بفك نحس دور الأربعة وبلوغ النهائي في سعيه الى لقبه القاري الأول في مسيرته وإنقاذ موسمه بعد خروجه خالي الوفاض من الدوري والكأس المحليين.
ويعتمد بورتو كثيراً على قوته الضاربة في خط الهجوم بقيادة البرازيلي جيفانيلدو هالك والكولومبي راداميل «فالكاو» غارسيا والأوروغوياني كريستيان رودريغيز والأرجنتيني ماريانو غونزاليس والكولومبي فريدي غوارين. وكذلك فياريال الذي يملك هدافَين مميزَين هما: جوسيبي روسي والبرازيلي نيلمار دا سيلفا.
وفي المباراة الأخرى، تبدو حظوظ بنفيكا وسبورتينغ براغا متساوية لبلوغ المباراة النهائية، بالنظر الى تقارب مستوى الفريقين ونتيجتيهما في الدوري البرتغالي، حيث فاز بنفيكا 1-0 ذهاباً وردّ عليه سبورتينغ براغا بفوزه 2-1 إياباً.
ويظهر براغا قادراً على إطاحة مواطنه العريق بعدما تطوّر مستواه كثيراً في الأعوام الأخيرة، وتحديداً منذ الموسم الماضي عندما حل وصيفاً لبنفيكا وحجز بطاقته الى الدور الأول لمسابقة دوري الأبطال.
ويعوّل براغا على خبرة لاعب وسطه وسبورتينغ لشبونة السابق هوغو فيانا وسيلفيو ومهاجمه البرازيلي ليما الذي سجل 14 هدفاً هذا الموسم، بينها 5 أهداف في المسابقتين القاريّتين. أما بنفيكا فيبرز في صفوفه الأرجنتينيون خافيير سافيولا وبابلو إيمار وإدواردو سالفيو وفرانكو خارا ونيكولاس غايتان والبارغوياني أوسكار كاردوزو.
وتلعب المباراتان الساعة 22.05 بتوقيت بيروت.
وتقام مباراتا الإياب في 5 أيار المقبل.