استعادت بريطانيا لقب مسابقة كأس ديفيس لكرة المضرب بعد انتظار دام 79 عاماً منذ 1936 بعد تقدمها على مضيفتها بلجيكا 3-1، في غنت، في اليوم الثالث الأخير من الدور النهائي.

وهو اللقب العاشر لبريطانيا في تاريخها في البطولة.
وتدين بريطانيا بتتويجها باللقب لنجمها أندي موراي الذي منحها الفوز الثالث بتغلبه على دافيد غوفان 6-3 و7-5 و6-3.

وهو الفوز الثاني لموراي (28 عاماً) في مباريات الفردي بعدما كان قد تغلب على روبن بيملمانس 6-3 و6-2 و7-5 في اليوم الاول الجمعة عندما أدرك التعادل لمنتخب بلاده بعدما تقدمت بلجيكا بفوز غوفان على كايل ادموند 3-6 و1-6 و6-2 و6-1 و6-0.
كما هو الفوز الثالث لموراي في الدور النهائي بعدما أسهم في منح التقدم لبريطانيا السبت بفوزه وشقيقه جيمي على غوفان وستيف دارسيس 6-4 و4-6 و6-3 و6-2 في مباراة الزوجي.
ولم يخسر موراي أي مباراة له في كأس ديفيس هذا الموسم الذي تخطت فيه بريطانيا الولايات المتحدة وفرنسا وأوستراليا وبلجيكا في طريقها إلى اللقب.
وبات موراي ثالث لاعب يفوز في 8 مباريات في الفردي في نفس العام بعد الأميركي جون ماكنرو عام 1982 والسويدي ماتس فيلاندر في العام التالي.
وتوج موراي مسيرته بالفوز بمسابقة كأس ديفيس بعد حصوله على ذهبية أولمبية والفوز ببطولتي "فلاشينغ ميدوز" الأميركية و"ويمبلدون" الإنكليزية.
يذكر أن بلجيكا كانت قد أقصت في الدور الأول سويسرا حاملة اللقب.