نال مهاجم الأهلي الإماراتي أحمد خليل جائزة أفضل لاعب كرة قدم في قارة آسيا لعام 2015، في الحفل السنوي الذي أُقيم في العاصمة الهندية نيودلهي.

وخلف خليل السعودي ناصر الشمراني الذي أحرز الجائزة العام الماضي على حساب الإماراتي اسماعيل أحمد والقطري خلفان إبراهيم.
وبات خليل ثالث لاعب يفوز بجائزتي أفضل لاعب في آسيا وأفضل لاعب شاب في القارة بعدما توِّج بالأخيرة عام 2008.

وتنافس خليل مع مواطنه عمر عبد الرحمن لاعب العين الإماراتي، والصيني جينغ جيي لاعب غوانغجو إيفرغراند الصيني.
وكرر أحمد خليل البالغ 24 عاماً، إنجاز الإيراني مهدي مهداوي الذي فاز بجائزة أفضل لاعب شاب عام 1997 وأفضل لاعب عام 2003، والياباني شينجي أونو أفضل لاعب شاب عام 1998 وأفضل لاعب عام 2002.
وعوض اللاعب عبر فوزه بهذه الجائزة، الخسارة في نهائي دوري أبطال آسيا 2015 أمام غوانغجو إيفرغراند، حيث استبدل في الدقيقة 63 في مباراة الإياب.
وقدم خليل مستويات مميزة في البطولات الآسيوية هذا العام، حيث حصل على جائزة أفضل لاعب في مباراتين خلال دوري أبطال آسيا، وحل ثانياً في ترتيب هدافي البطولة.
وعلى صعيد المنتخب الوطني تألق اللاعب بشكل كبير، حيث ساهم في حصول الإمارات على المركز الثالث في نهائيات كأس آسيا في أوستراليا، وحصل على جائزة أفضل لاعب في مباراتين وجاء ثانياً في ترتيب الهدافين.
أما في التصفيات المشتركة لكأس العالم وكأس آسيا، فقد سجل خليل 10 أهداف في ست مباريات، وهو يتطلع إلى أن ينافس مع الإمارات على بلوغ نهائيات كأس العالم للمرة الثانية في تاريخ بلاده بعد عام 1990.
يذكر أن خليل سجل أسرع هدف في تاريخ نهائيات كأس آسيا بعد مرور 14 ثانية في المباراة أمام البحرين، وهو وجد حتى الآن طريقه إلى الشباك في التصفيات المزدوجة لنهائيات كأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019 في 10 مناسبات