صعد الفنلندي ياري-ماتي لاتفالا (فولسفاغن بولو) إلى وصافة بطولة العالم للراليات بعد تتويجه بطلاً لرالي فنلندا، المرحلة الثامنة، للعام الثاني على التوالي.

وحقق لاتفالا (30 عاماً) وصيف بطل العالم العام الماضي، الفوز الرابع عشر خلال مسيرته والثالث في فنلندا بعد الأول عام 2010، والثاني هذا العام بعد فوزه في البرتغال نهاية أيار.

وقطع لاتفالا المراحل الخاصة العشرين التي أُقيمت على مدى 4 أيام والبالغة 320 كلم، بزمن 2,33,03,8 ساعة، وتقدم بفارق 13,7 ثانية على زميله في فريق فولسفاغن الفرنسي سيباستيان أوجييه، بطل العالم في العامين الماضيين وبطل رالي فنلندا عام 2013. وبلغ المعدل الوسطي لسرعة لاتفالا 125 كلم/ساعة، فحطّم بذلك الرقم القياسي لأقصى سرعة في تاريخ الراليات.
وتقدم لاتفالا إلى المركز الثاني في ترتيب بطولة السائقين برصيد 93 نقطة وبفارق كبير جداً عن زميله أوجييه المتصدر، الذي رفع رصيده الى 182 نقطة.
وأكمل النروجي مادز أوستبرغ (سيتروين دي اس 3) والبلجيكي تييري نوفيل (هيونداي) والإستوني أوت تاناك (فورد فييستا) المراكز الخمسة الأولى.
ورفع أوستبرغ رصيده الى 84 نقطة في المركز الثالث في الترتيب العام أمام النروجي أندرياس ميكلسن الذي تراجع إلى المركز الرابع برصيد 83 نقطة بعدما انسحب من الرالي إثر خروجه عن المسار في المرحلة الخاصة الخامسة، فيما رفع نوفيل رصيده الى 70 نقطة في المركز الخامس.
وأحرز أوجييه المركز الاول في 9 مراحل (1 و3 و4 و5 و10 و12 و13 و15 و20)، ولاتفالا في 10 (2 و6 و8 و9 و11 و14 و16 و17 و18 و19)، والبريطاني كريس ميك الذي خرج من المنافسة في المرحلة السادسة عشرة، في واحدة (7).