طبعت الكرواتية بلانكا فلاسيتش، بطلة العالم في النسختين الأخيرتين، النسخة الرابعة للقاء الرباط الدولي لألعاب القوى، المرحلة التاسعة في الدوري العالمي، بنكهتها عندما نجحت في تحقيق أفضل رقم عالمي هذا العام في مسابقة الوثب العالي.

وسجلت فلاسيتش، المتوّجة العام الماضي بلقب أفضل رياضية في العالم من قبل الاتحاد الدولي ووصيفة بطلة أولمبياد بكين 2008، 1.79 متراً، علماً بأن رقمها القياسي الشخصي هو 2.08 م ويعدّ ثاني أفضل إنجاز عالمي في كل الأزمنة بعد الرقم القياسي العالمي للبلغارية ستيفكا كوستادينوفا (2.09 م).

يذكر أن أفضل رقم لهذا العام كان بحوزة الروسية آنا تشيتشيروفا وصيفتها في مونديال برلين 2009، وهو 1.96 م وحققته في 25 أيار الماضي في لقاء سوتشي الروسية، وهي عجزت أول من أمس عن تجاوز حاجز 1.97 م واكتفت بالمركز الثالث بتسجيلها 1.95 م بفارق المحاولات خلف الفرنسية ميلاني ميلفور.
وقالت فلاسيتش: «أنا لست سعيدة لأن هذه النتيجة لا ترقى إلى طموحاتي، ومن الصعب على أي رياضي أن يحافظ على المستوى نفسه، لم أكن محظوظة، لكن قمت بمهمتي على الوجه الأكمل». وأضافت «الاستعدادات لم تكن في المستوى هذا الموسم، وأنا بحاجة الى بعض الوقت لأحسّن أرقامي. أرى أن هذا اللقاء بداية لموسمي الرياضي، وسأبذل أقصى الجهد لأكون في المستوى». وشهد لقاء الرباط تألق العدائين المغاربة بإحرازهم المركز الأول في 5 سباقات من أصل 16 سباقاً ومسابقة.
وفجّر العداء المغربي عزيز أوحادي مفاجأة من العيار الثقيل بإحرازه المركز الأول في سباق 100 م بزمن 10.27 ثوان، متقدّماً على البرتغالي فرانسيس أوبيكويلو (10.31 ث) والنيجيري بيتر إيميلييتزي (10.40 ث).
وشهد السباق مشاركة العداء الجامايكي أسافا باول، لكنه أكمله مشياً بسبب تمزق عضلي في عضلات البطن وأنهاه بزمن 36.13 ثانية. واضطر باول الى التوقف بعد نحو 30 متراً وفضل عدم المجازفة حتى لا تتفاقم الإصابة، وبالتالي الغياب عن الملاعب وعدم المشاركة في بطولة العالم المقررة في مدينة دايغو الكورية الجنوبية.
وقال باول: «لم أتمكن من إنهاء السباق لإصابتي بتمزق عضلي مفاجئ، وأنا سعيد جداً بمشاركتي في المغرب الذي أكتشفه لأول مرة. كانت الأجواء جيدة والجمهور المغربي يعشق المتعة وقد شجعني بحرارة، لكن الحظ جانبني».
وفاز المغربي أمين لعلو بسباق 1000 م بتسجيله 2.15.31 دقيقة، متقدّماً على البولوني مارسين ليفاندوفسكي (2.15.76 د) والكويتي محمد العازمي (2.15.84 د) والسوداني إسماعيل أحمد إسماعيل (2.18.15 د).
وفاز المغربي عبد القادر حشلاف بسباق 3 آلاف متر موانع بزمن 8.13.04 دقائق أمام مواطنه حميد الزين (8.21.21 د) والكيني تشيليمو كيبتريغ (8.22.84 د).
وأحرز المغربي يحيى برابح المركز الأول في مسابقة الوثب الطويل بتسجيله 8.10 أمتار. وتقدم برابح، حامل الرقم القياسي المغربي (8.38 م)، على الكوبي ويلفريد مارتنيز (8.07 م) والغاني إنيسيوس كايساه (7.81 م).
وفازت المغربية حليمة حشلاف بسباق 800 بزمن 2.00.05 دقيقة مسجلة رقماً قياسياً للقاء، علماً بأن الرقم السابق كان بحوزتها وهو 2.00.63 دقيقة وسجلته عام 2010. وحلت الجزائرية زهرة بوراس ثانية (2.01.30 د) والمغربية الأخرى مليكة عكاوي ثالثة (2.01.59 د).
وفازت الجزائرية بايا رحولي بمسابقة الوثب الثلاثي بقفزها 14.34 م متقدمة على السلوفاكية دانا فيلداكوفا (14.02 م) والسلوفينية سنازانا رويدك (13.89 م).