ردّ ميامي هيت التحية إلى دالاس مافريكس عندما أسقطه في عقر داره بصعوبة 88-86 بعدما كان الأخير قد عادل النتيجة في ميامي قبل أيام، وتقدّم عليه 2-1 في نهائي دوري كرة السلة الأميركي الشمالي للمحترفين.


وسجل كريس بوش صاحب 18 نقطة سلة الفوز قبل 39 ثانية على نهاية الوقت، بعد تمريرة استعراضية من «الملك» ليبرون جيمس صاحب 17 نقطة و9 تمريرات حاسمة، ثم قام أودونيس هاسليم بدفاع لصيق على العملاق الألماني ديرك نوفيتسكي، الذي سجل 34 نقطة و11 متابعة، إلا أنه عجز عن معادلة الأرقام في اللحظات القاتلة.
وبفوزه الثاني، يكون ميامي الذي فاز على دالاس 4-2 في نهائي نسخة 2006، قد قطع نصف الطريق نحو إحراز لقبه الثاني، إذ يحرز اللقب الفائز في أربع مباريات من أصل سبع مواجهات.
وتألق لدى الفائز دواين وايد مع 29 نقطة و11 متابعة وأعاد إلى الذاكرة المباراة الثالثة في نهائي 2006 عندما سجل 42 نقطة و13 متابعة، وأضاف البديل ماري تشالمرز 12 نقطة من 4 ثلاثيات، فيما أضاف للخاسر، الذي غاب عنه كارون باتلر وبراندون هايوود المصابين، جايسون تيري 15 نقطة.
وقال بوش بعد تسديدته من زاوية ضيقة: «كنت واثقاً من تسديدتي وزملائي يثقون بي أيضاً».
أما نوفيتسكي الذي سجل 15 نقطة في الربع الأخير مقابل 7 نقاط لباقي زملائه، فعلق على خسارة فريقه: «حصلنا على فرص عدة ولم نحسن استغلالها. كرة السلة لعبة تحصل فيها فوارق كبيرة، لكن لا يمكننا كل مرة تقليص فارق 15 نقطة والعودة الى المباراة (على غرار المباراة الثانية)».
وعلق المدرب إيريك سبولسترا على فوز فريقه: «يبدو أن هذه السلسلة ستحسم من خلال القدرة على التحمل، والقوتين الذهنية والجسدية».
وتقام المباراة الرابعة غداً الساعة الرابعة فجراً بتوقيت بيروت.
ديترويت يقيل مدرّبه
أقال مالك ديترويت بيستونز الجديد طوم غوريس مدرب الفريق جون كوستر بعد أربعة أيام على شرائه النادي.
وفي موسمين مع بيستونز، حقق كوستر 57 فوزاً وتعرض للخسارة 107 مرات من دون أن يتأهل الى الأدوار الإقصائية «البلاي اوف».
وقال رئيس الفريق جو دومارس: «لم نحدد بعد موعد استقدام مدرب جديد».




كيد يطلب الدعم لنوفيتسكي

طلب المخضرم جايسون كيد (الصورة) من زملائه في دالاس مافريكس مساندة ديرك نوفيتسكي في سلسلة مباريات الفريق أمام ميامي هيت حتى لا يكون الحمل عليه بمفرده.
ويبدو كيد محقاً في وجهة نظره بسبب الضغط الكبير على النجم الألماني، وهو أضاف: «يلزم أن نعرف كيفية الظهور في خط الهجوم واللعب به. لكن الأمر الأهم هو أن تكون لدينا قدرة على الظهور جيداً في آخر وقت اللقاء».
وتابع: «لعبنا جيداً أثناء المباراة الثانية، وهو ما لم نظهر به في المواجهة الثالثة».
من جهته، وصف مدرب دالاس ريك كارلايل المباراة أمام ميامي بالـ«أصعب هذا الموسم»، وأوضح «كنا كمن يكتشف وجود مزيد من الحفر طوال طريقه».