قدّم الأرجنتيني مارتشيلو بييلسا إستقالته من تدريب مرسيليا عقب خسارة فريقه امام ضيفه كاين 0-1، في المرحلة الاولى من الدوري الفرنسي.

وقال بييلسا في المؤتمر الصحافي الذي أعقب المباراة: “لقد قدمت استقالتي من منصبي في تدريب مرسيليا”.
وتابع المدرب الأرجنتيني: “لا يمكنني القبول بوضع غير مستقر”، في إشارة الى محاولة إدارة مرسيليا تغيير بعض بنود العقد بينهما.

وذكر فينسان لابرون، رئيس مرسيليا، أن مساعد بييلسا، فرانك باسي، سيتولى مسؤولية قيادة الفريق مؤقتاً.
من جهته، أعلن سمبدوريا استعادة مهاجمه أنطونيو كاسانو بعد خمسة أعوام من رحيله المثير للجدل. وقال كاسانو بعد انضمامه الى سمبدوريا بعقدٍ يمتد لعامين: «أشعر بالسعادة، إلى الأمام دائماً سمبدوريا».
وتم التخلي عن كاسانو في تشرين الأول 2010 بعد مشادة مع مالك النادي الراحل ريكاردو جاروني، لينتقل إلى ميلان في كانون الأول من العام نفسه.
وذكر الرئيس الحالي لسمبدوريا ماسيمو فيريرو أنه تعاقد مع كاسانو من أجل رفع راية فريقه.
وفي إنكلترا، كشفت تقارير صحافية أن أرسنال يخطط لصفقة تاريخية بضم مهاجم ريال مدريد الإسباني، الفرنسي كريم بنزيما.
وبحسب المعلومات، التي تم تداولها، فإن فينغر اتصل بوكيل أعمال بنزيما لوضع 70 مليون يورو على طاولة النادي الملكي.
ورغم أن هذا العرض يبدو مغرياً جداً للريال ويستحيل الحصول على مثله مستقبلاً، إلا أنه يبدو متأخراً. لذا في حال بيع بنزيما، سيجد الملكي صعوبة في التعاقد مع بديل بمستوى عالٍ، في ظل تمسك مانشستر سيتي الإنكليزي بالأرجنتيني سيرجيو أغويرو، وتمسك بايرن ميونيخ الألماني بالبولوني روبرت ليفاندوفسكي.
كذلك، ذكرت تقارير صحافية إنكليزية أن تشلسي قدم عرضاً جنونياً للتعاقد مع لاعب أتلتيكو مدريد الإسباني كوكي.
وبلغت قيمة العرض 65 مليون يورو، إلا أن أتلتيكو رفضه لأنه جاء في وقت متأخر سيصعب فيه على الفريق تعويض اللاعب في الفترة المتبقية من سوق الانتقالات، إضافة إلى أن كوكي لا يرى نفسه خارج الـ»روخيبلانكوس» في الوقت الحالي، ويريد مواصلة التطور في ناديه الأم، حيث يعتبر ركيزة أساسية في خطط المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني. وكان أتلتيكو مدريد قد جدد عقد كوكي أخيراً وجعله أعلى لاعبي أتلتيكو مدريد راتباً.